هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون أدوية

هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون أدوية
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/09/07 عدد المشاهدات : 246

محتويات

  • علاج الوسواس القهري بدون أدوية
  • كيفية علاج الوسواس القهري بدون ادوية بالتأهيل السلوكي
  • تعديل نمط الحياة
  • ما علاج الوسواس القهري الشديد بدون أدوية
  • استخدام الأعشاب والغذاء في علاج مرض الوسواس القهري بدون ادوية 
  • هل مريض الوسواس القهري يشفى
  • هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون طبيب
  • الخلاصة
  • المصادر

 " هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون أدوية ؟" هذا ما فكرت به "كارين" إحدى المصابات باضطراب الوسواس القهري Obsessive Compulsive Disorder..

فمنذ بلوغها مرحلة المراهقة أصبحت تعاني نوبات من الوساوس التي تدفعها إلى تفقد الأشياء مرارًا وتكرارًا، أو إلى غسل يديها كل بضع دقائق دون وجود داع لذلك، مع شعورها بالقلق المستمر؛ حتى أثر ذلك بالسلب في ممارسة حياتها وأعمالها وخاصةً مع تقدمها في السن ومرورها بأحداث عصيبة.

وعندما بحثت على شبكة الإنترنت أدركت أن ما تمر به من أعراض هو اضطراب الوسواس القهري الذي يحتاج إلى العلاج؛ فبحثت عن علاج الوسواس القهري بدون أدوية لتجد أن أفضل طريقة للتخلص من الوسواس القهري بدون أدوية أو علاج، وهي ما سنعرفه في هذا المقال..

علاج الوسواس القهري بدون أدوية

يجب في البداية التنويه بأن مرض الوسواس القهري هو اضطراب نفسي قد يصيب أي فرد نتيجة عدة أسباب، وأنه لا داعي إلى الشعور بالخجل أو الخوف من الإصابة بالاضطرابات النفسية.

يبدأ العلاج الصحيح باستشارة الطبيب النفسي المتخصص لتشخيص المرض جيدًا وتحديد ما يحتاجه كل مريض من وسائل علاجية.

وقد أثبتت الدراسات العلمية أنه يمكن علاج الوسواس القهري بدون أدوية في كثير من الحالات عن طريق الآتي:

  • اتباع التمارين السلوكية لعلاج الوسواس القهري التي تُعرف بجلسات التأهيل السلوكي المعرفي.

  • تعديل نمط الحياة إلى جانب علاج الوسواس القهري بدون أدوية أو مع الأدوية.

  • علاج الوسواس القهري بالأعشاب والغذاء.

وفي كثير من الحالات يجد الطبيب أنه لا بد من وصف الأدوية بمفردها -مثل مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين- أو إضافة إلى جلسات التأهيل السلوكي.

كيفية علاج الوسواس القهري بدون ادوية بالتأهيل السلوكي

جلسات التأهيل السلوكي هي تمارين سلوكية لعلاج الوسواس القهري تُجرى تحت إشراف الطبيب النفسي أو المعالج السلوكي المتخصص.

تُستخدم جلسات التأهيل في علاج عديد من الاضطرابات النفسية، ويُستخدم نوع منها يُسمى "التعرض ومنع الاستجابة" أو ERP في علاج الوسواس القهري بدون ادوية .

يمارس المريض تمارين سلوكية لعلاج الوسواس القهري، ولمقاومة الاستجابة إلى نوبات الوساوس عند التعرض إليها تدريجيًّا.

في البداية تُجرى هذه الجلسات تحت إشراف المتخصص في العلاج، إلى أن يستطيع المريض إجراء التمرينات بمفرده فيما بعد.

تُجرى جلسات التأهيل السلوكي المعرفي مرة أو بضع مرات خلال الأسبوع بما يقارب 50 دقيقة في كل جلسة.

ولكي تحقق الجلسات فعالية كبيرة في العلاج يجب الاستمرار عليها جنبًا إلى جنب مع تعديل نمط الحياة.

تعديل نمط الحياة

إلى جانب التأهيل السلوكي في علاج الوسواس القهري بدون أدوية يُنصح بإجراء تعديلات في نمط الحياة للمساعدة في نجاح العلاج؛ إذ إن الوسواس القهري اضطراب مزمن يحتاج إلى بذل مجهودات ذاتية متواصلة للسيطرة عليه.

ومن ضمن النصائح التي تساعد في علاج الوسواس القهري بدون أدوية الآتي:

  • إدراك وتقبل الإصابة بالمرض، وضرورة تعلم كيفية التعايش معه.

  • اتباع العلاج والتمرينات السلوكية تدريجيًّا وتقدير نجاح الخطوات مهما كانت بسيطة.

  • يمكنك كتابة الأفكار التي تشغل تفكيرك في أثناء نوبات الوساوس حتى تزول، حتى لو كتبت نفس الأفكار مرارًا وتكرارًا.

  • حافظ على علاقة طيبة مع الأهل والأصدقاء للحصول على الدعم والحب اللازمَين لتخطي صعوبات العلاج.

  • يمكنك الالتحاق بجلسات الدعم الجماعي المخصصة للمصابين باضطراب الوسواس القهري.

  • تعلم وسائل مواجهة التوتر، مثل: التأمل في الطبيعة, وممارسة تمرينات التنفس بعمق، أو التركيز في تفاصيل بعض الأعمال الفنية المحببة.

  • ممارسة الرياضة بانتظام.

  • الحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم العميق.

  • تجنب التدخين وشرب الكحوليات.

ما علاج الوسواس القهري الشديد بدون أدوية

في بعض الحالات الشديدة التي لا تستجيب إلى التأهيل السلوكي المعتاد والأدوية، يمكن التدرج في تكثيف العلاج كالآتي:

  • العلاج المكثف

إذ يحضر المريض جلسات التأهيل السلوكي وجلسات العلاج الجماعي عدة أيام في الأسبوع بدلًا من يوم واحد.

  • العلاج اليومي

وفيه يحضر المريض الجلسات العلاجية طوال أيام الأسبوع.

  • الإقامة الجزئية بالمستشفى

يقيم المريض أغلب الوقت في إحدى مستشفيات التأهيل النفسي لحضور برامج العلاج المكثفة.

  • الإقامة الكاملة بالمستشفى

يمكن اللجوء إلى هذه الوسيلة مؤقتًا في الحالات الشديدة للغاية حتى يمكن السيطرة على الحالة، ثم الانتقال إلى الإقامة الجزئية أو العلاج الخارجي.

أما في حالة عدم الاستجابة إلى أي من هذه العلاجات واستمرار سوء أعراض الوسواس، يمكن اللجوء إلى هذه الخيارات كملاذ أخير:

  • جراحات المخ.

  • العلاج الإشعاعي.

  • التحفيز العميق للمخ.

  • التحفيز المغناطيسي عبر المخ.

لا تزال هذه الخيارات تحت البحث والدراسة لتأكيد فعاليتها، ويلجأ إليها فقط في الحالات الشديدة بعد فشل التأهيل السلوكي والأدوية المعتادة.

استخدام الأعشاب والغذاء في علاج مرض الوسواس القهري بدون ادوية

من الوسائل التي تساعد في علاج الوسواس القهري بدون أدوية اتباع نظام غذائي صحي متوازن وتجنب بعض الأطعمة:

الأطعمة المفيدة لمرضى الوسواس القهري

الخضروات الورقية والفاكهة الطازجة والأطعمة الغنية بالأوميجا-3 والخمائر الطبيعية، مثل:

  • السلمون.

  • التونة.

  • السردين.

  • الماكريل.

  • البيض.

  • بذور زهرة الشمس.

  • بذور القرع.

  • بذور الكتان وزيت الكتان.

  • بذور الشيا.

  • البروكلي.

  • السبانخ.

  • الجوز أو عين الجمل.

  • الزبادي.

  • الجبن القريش.

  • منتجات الألبان قليلة الدسم.

  • خل التفاح.

  • الحبوب الكاملة ورقائق الشوفان.

  • التوت.

  • مشروب الكاموميل.

  • السمسم.

  • الشيكولاتة الداكنة.

  • إضافة إلى أهمية شرب كثير من الماء.

إذ تساعد هذه الأطعمة في تقليل الشعور بالقلق والتوتر الذي يسهم في زيادة نوبات الوساوس.

الأطعمة التي يجب تقليلها أو تجنبها

  • السكريات والحلوى الصناعية.

  • المخبوزات.

  • المشروبات الغازية.

  • الكافيين الموجود في القهوة والشاي.

  • الكحوليات.

  • الأطعمة المصنعة والوجبات السريعة الجاهزة.

  • رقائق البطاطس المحفوظة.

  • منتجات الجلوتين.

  • المنكهات والمواد الحافظة الصناعية.

إذ قد تؤدي هذه الأطعمة والمشروبات إلى زيادة حالة التوتر في الجسم والشعور بالقلق؛ وهو ما قد يؤدي إلى زيادة الوساوس.

هل مريض الوسواس القهري يشفى

اضطراب الوسواس القهري مرض مزمن يحتاج إلى بذل مجهودات مستمرة بواسطة المريض للسيطرة عليه.

وهناك الكثيرون الذين استطاعوا التعايش مع المرض والسيطرة عليه تمامًا وممارسة حياتهم الطبيعية؛ وذلك عن طريق الأدوية أو اتباع علاج الوسواس القهري بدون أدوية .

يحتاج المريض في بداية العلاج إلى تعلم كيفية التعايش مع المرض وممارسة تمرينات العلاج حتى تصبح جزءًا من حياته الطبيعية.

ويقدَّر متوسط مدة تعلم التكيف مع المرض وكيفية السيطرة على أعراضه ما يتراوح من ستة أشهر إلى سنة أو أكثر تبعًا لكل حالة.

هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون طبيب

في بداية رحلة العلاج يجب استشارة الطبيب المتخصص لتقييم المريض وتشخيص حالته جيدًا، ومعرفة إذا كان مصابًا بأي اضطرابات نفسية أخرى، وتحديد الخطة العلاجية بدقة.

ثم يحضر المريض عدد من جلسات التأهيل مع أحد المتخصصين فترة محددة حتى يصبح قادرًا على التعايش مع الوسواس القهري دون الحاجة إلى الطبيب.

لكن في حالة حدوث أي انتكاسات أو مشكلات يجب اللجوء إلى استشارة الطبيب المعالج حتى لا يتفاقم الأمر.

الخلاصة

هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون ادوية 

نعم، و أفضل طريقة للتخلص من الوسواس القهري بدون أدوية أو علاج وفقًا للدراسات العلمية هي جلسات التأهيل السلوكي المعرفي.

لكن يجب استشارة الطبيب المتخصص أولًا لتقييم حالة المريض وإقرار عدم حاجته للأدوية؛ إذ إن الأدوية ضرورية في كثير من الحالات خصوصًا مع الإصابة باضطرابات نفسية أخرى مثل الاكتئاب والقلق.

يمكن علاج الوسواس القهري بدون أدوية عن طريق تعديل نمط الحياة وممارسة الرياضة وتناول طعام صحي متوازن بعد استشارة الطبيب.

المصادر

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html