مشاكل النوم في رمضان

مشاكل النوم في رمضان
بواسطة : هبة الدعوشي | آخر تحديث : 2020/05/14 عدد المشاهدات : 223

محتويات

  • أسباب مشاكل النوم في رمضان
  • تأثير اضطراب النوم في رمضان على الشخص
  • نصائح للتخلص من مشاكل النوم في رمضان
  • الخلاصة
  • المصادر

يتغير نمط الحياة في رمضان تبعًا؛ لتغير مواعيد تناول الطعام مما قد يجعل البعض يعاني مشاكل النوم في رمضان .

أسباب مشاكل النوم في رمضان

الحصول على قسط كافٍ من النوم (6-8) ساعات ضروري للحفاظ على الصحة النفسية والجسدية للشخص، ولكن في شهر رمضان كثيرًا ما يختل هذا التوازن والانتظام في مواعيد النوم والاستيقاظ، وذلك نتيجة أسباب مختلفة مثل:

  • تناول الطعام في وقت متأخر من اليوم وذلك بعد غروب الشمس، وكذلك تناول وجبة السحور قبل الفجر بقليل.

  • العمل في ساعات متأخرة من الصباح.

  • صلاة التراويح والتهجد من بعد صلاة العشاء مما يؤدي إلى تأخر النوم.

  • انقطاع النوم للاستيقاظ من أجل تناول وجبة السحور.

  • الزيارات العائلية والاجتماعية  ولقاء الأهل والأصدقاء ليلًا بعد تناول الإفطار ولساعات متأخرة من الليل.

  • قلة تناول الطعام طوال فترة النهار تؤدي إلي الشعور بالتعب والنعاس أحيانًا مما يجعل البعض يلجأ إلى النوم فترات طويلة نهارًا والاستيقاظ ليلًا.

تأثير اضطراب النوم في رمضان على الشخص

  • صعوبة في العمل والمذاكرة

 إذ إن اضطراب النوم مع الصيام يؤدي إلى نقص التركيز والانتباه واليقظة مما يجعل هناك صعوبة في المذاكرة والتعلم، وكذلك عدم القدرة على مواصلة العمل فترات طويلة وقلة الإنتاج.

  • النسيان 

صعوبة تذكر الأمور من أكثر الأشياء التي تحدث نتيجة مشاكل النوم في رمضان، وذلك لأن عملية تجميع المعلومات وتخزينها في الذاكرة الدائمة للمخ تحدث وقت النوم ليلًا، لذلك تكون أكثر عرضة للنسيان.

  • زيادة احتمالية حوادث الطريق

إذ إن قلة النوم تؤدي إلى عدم القدرة على التركيز والانتباه في أثناء القيادة.

  • اضطرابات المزاج

إذ إن الحصول على القسط الكافي من النوم ضروريًّا من أجل صحة نفسية جيدة؛ لذلك فإن اضطراب النوم يجعل الشخص في حالة مزاجية سيئة.

  • من مضاعفات  مشكلات النوم أيضًا هو التأثير سلبًا في الصحة الجسدية مثل أمراض القلب والضغط والسكر.

نصائح للتخلص من مشاكل النوم في رمضان

يجب المحافظة على نوم صحي خلال شهر رمضان، وذلك لتقليل الآثار السلبية والمضاعفات التي قد تحدث نتيجة مشاكل النوم في رمضان، وذلك عن طريق الآتي:

تنظيم مواعيد النوم 

  • أوضحت دراسات مختلفة أن كفاءة النوم لا تتغير في رمضان؛ إذا تم اتبعت مواعيد محددة للنوم والاستيقاظ؛ لذا يجب عليك أن تحدد لنفسك مواعيد ثابتة للنوم يوميًا حتى في أيام الأجازات.

  • إذا واجهت صعوبة في النوم حاول تهيئة فراش مريح والاسترخاء قليلاً مما يساعدك على الدخول في النوم. 

  • حاول أن تقلل من وقت القيلولة وتجنب النوم ساعات طويلة نهارًا؛ فإن ذلك يحيل دون الحصول على قسط كافٍ من النوم ليلًا.

نظام غذائي صحي

  • التقليل من شرب الكافيين والمنبهات مثل الشاي والقهوة والنسكافيه.

  • الإقلاع عن التدخين.

  • عدم الإكثار في تناول الطعام في أثناء السحور حتي لا يسبب شعور بالحموضة مما يؤدي إلى عدم الاسترخاء وتقطع النوم.

 ممارسة الرياضة

  • حتى وأنت صائم ولا يوجد لديك طاقة، لا تنسى ممارسة الرياضة ولكن دون إفراط فيها؛ فهي تعمل على تنظيم مستوى الهرمونات والسكر في الدم وتجعلك تشعر بتحسن وزيادة نشاط وطاقة.

  • كما أن ممارستك للرياضة نهارًا يجعلك تحتاج إلى الراحة ليلًا؛ مما يساعد على تقليل مشاكل النوم في رمضان.

  • حاول الابتعاد عن التوتر ، والاستفادة من شهر رمضان في العبادات الروحانية التي تساعدك على الهدوء النفسي والاسترخاء.

الخلاصة

الصيام لا يؤثر على جودة النوم ولا يسبب النعاس المفرط خلال النهار، وإنما  تكون مشاكل النوم في رمضان نتيجة لتغيير نمط الحياة ومواعيد تناول الطعام خلال هذا الشهر الكريم.

لذا ننصح بالحفاظ على نمط حياة صحي من حيث مواعيد النوم والطعام المتوازن، وذلك لتجنب الآثار السلبية التي تنتج عن اضطرابات النوم.

إذا كان لديك أي أسئلة عن مشاكل النوم في رمضان وكيفية التغلب عليها يُرجى مراجعة الطبيب.

المصادر

Sleep in Ramadan

How to Fix Your Sleep Pattern in Ramadan without Skipping Suhoor

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html