ما هي حمى التيفود

ما هي حمى التيفود
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/03/16 عدد المشاهدات : 293

محتويات

  • أعراض حمى التيفود
  • مضاعفات حمى التيفود
  • نصائح للوقاية من العدوى
  • تطعيم التيفود
  • تشخيص حمى التيفود
  • كيفية العلاج
  • الخلاصة

حمى التيفود بالإنجليزيّة: “Typhoid fever” هي حالة مرضية خطيرة تشمل أعراضها ارتفاع درجة حرارة الجسم نتيجة الإصابة بعدوى بكتيريا السالمونيلا.

ما هي حمى التيفود للكبار

تحدث الإصابة بعدوى الحمى التيفودية عن طريق شرب الماء الملوّث وتناول الأطعمة الملوثة ببكتيريا السالمونيلا..

وذلك خصوصا عند السفر إلى الدول النامية أو الإقامة بها، وقد تؤدي الإصابة بالتيفود إلى مضاعفات خطيرة.

اعراض حمى التيفود

تظهر الأعراض خلال بضعة أسابيع من حدوث العدوى، وتشمل:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم إلى 39 أو 40 وتزداد بشكل تدريجي ثم تتحسن، وتتكرر نوبات ارتفاع درجة الحرارة.

  • الشعور بالتعب والإجهاد.

  • الصداع الشديد.

  • آلام البطن والعضلات.

  • فقدان الشهية.

  • الطفح الجلدي.

  • الإسهال أو الإمساك.

مضاعفات الحمى التيفودية

نادرًا ما تحدث المضاعفات الخطيرة، مثل:

  • حدوث ثقب في الأمعاء، ونزيف.

  • انتشار العدوى في الجسم.

  • الالتهاب الرئوي.

  • انتشار العدوى إلى الكلى والمثانة البولية.

  • التهاب البنكرياس.

  • التهاب عضلة القلب وبطانته.

  • الالتهاب السحائي.

  • الهلاوس والبارانويا.

ما مرض حمى التيفود في الدماغ

هو أحد مضاعفات المرض عند انتقال العدوى إلى الدماغ وحدوث الالتهاب السحائي أو التهاب أنسجة المخ وهي مضاعفات خطيرة تستدعي العلاج المكثف في المستشفى.

هل حمى التيفود معدية وكيفية الوقاية منها

نعم حمى  التيفود معدية ويمكن الوقاية من الإصابة بالعدوى خصوصا عند السفر إلى المناطق التي ينتشر فيها المرض عن طريق اتباع النصائح الآتية:

  • تجنب شرب الماء الملوث وتجنب تناول الثلج المصنوع من الماء الملوث.

  • تسخين المياه لدرجة الغليان قبل الشرب.

  • شرب المياه المعدنية المعلبة في حالة عدم توفر المياه النظيفة.

  • تجنب تناول الأطعمة غير المطهية.

  • تجنب تناول الطعام من الباعة الجائلين.

  • تجنب شرب اللبن غير المبستر.

  • طهي البيض جيدًا.

  • غسل اليدين بالماء والصابون جيدًا خصوصا بعد استخدام المرحاض.

  •  تجنب ملامسة الوجه إلا بعد غسل اليدين جيدًا.

  • عدم الاختلاط بالمرضى.

  • في حالة الإصابة بالعدوى يجب تجنب مخالطة الآخرين وتجنب تحضير الطعام.

وفي حالة الإصابة بالعدوى والعمل المتعلق بطهي الطعام والعمل مع الأطفال أو مرضى ضعف المناعة يجب أخذ إجازة عن العمل..

 ويمكن العودة إلى العمل مرة أخرى بعد ظهور نتيجة ثلاث عينات سلبية متتالية من تحليل البراز.

تطعيم التيفود

ينصح بأخذ تطعيم حمى التيفود قبل السفر إلى المناطق التي ينتشر فيها المرض بكثرة أو في حالة مخالطة المرضى، ويوجد نوعان من التطعيم:

  • التطعيم عبر الفم:

عبارة عن 4 أقراص يتم تناولها يومًا بعد يوم، وتكون آخر جرعة من التطعيم قبل السفر بأسبوع.

  • التطعيم بالحقن:

عبارة عن جرعة واحدة يتم أخذها قبل السفر بأسبوعين.

يحمي التطعيم من الإصابة بالعدوى بنسبة تتراوح بين 50 إلى 80% ولذلك يجب اتباع نصائح الوقاية أيضًا.

تشخيص حمى التيفود

يُستخدم في تشخيص الإصابة بعدوى التيفود عدة تحاليل تشمل:

  • تحليل البراز.

  • تحليل البول.

  • تحليل الدم.

  • تحليل عينة من نخاع العظام في بعض الحالات النادرة.

  • تحليل حساسية البكتيريا تجاه المضادات الحيوية.

تُفحص العينات تحت المجهر لتحديد وجود بكتيريا السالمونيلا، ويمكن تكرار التحاليل في كثير من الأحيان للوصول إلى التشخيص.

مدة علاج حمى التيفود

تُستخدم المضادات الحيوية لعلاج حمى التيفود مدة تتراوح بين أسبوع إلى أسبوعين عادةً، وفي حالة العدوى بالبكتيريا المقاومة لأنواع المضادات الحيوية يجرى تحليل حساسية البكتيريا تجاه المضادات الحيوية لاختيار النوع المناسب.

تبدأ الأعراض في التحسن خلال بضعة أيام من تناول المضادات الحيوية ويجب استكمال الجرعات حتى القضاء على البكتيريا تمامًا، ومنع ظهور الأعراض مرة أخرى ومنع انتقال العدوى للآخرين.

علاج الحالات الشديدة من التيفود

في حالة استمرار الأعراض الشديدة مثل القيء والإسهال الشديد والانتفاخ وآلام البطن الحادة، في هذه الحالات تُستخدم المضادات الحيوية والسوائل عن طريق الحقن بالوريد وإجراء الجراحة في بعض الحالات مثل حدوث ثقب في الأمعاء. 

اكل مريض حمى التيفود ونصائح لمساعدة الشفاء

  • ينصح بتناول وجبات غذائية صغيرة على عدة فترات خلال اليوم بدلا من الوجبات الرئيسية الثلاثة الكبيرة.

  • ينصح بتناول الأطعمة عالية السعرات الحرارية مثل البطاطس والبطاطا والأرز والخبز الأبيض والمعكرونة لإمداد المريض بالطاقة اللازمة خصوصا مع نقص شهيته.

  • شرب الكثير من الماء والسوائل والعصائر.

  • تناول منتجات الألبان مثل الزبادي والحليب.

  • ينصح بتجنب الأطعمة التي تسبب الإعياء وزيادة سوء الأعراض مثل الأطعمة الدهنية الدسمة، والألياف الموجودة في الحبوب والبقوليات، والتوابل.

  • ينصح بتجنب بعض الخضروات غير المطهية التي تسبب زيادة الغازات والانتفاخات كالكرنب (الملفوف) والقرنبيط.

ذلك إلى جانب النصائح الآتية:

  • الراحة.

  • غسل اليدين باستمرار بالماء الدافئ والصابون.

  • يمكن العودة إلى العمل أو الدراسة فور تحسن الأعراض.

الخلاصة

تحدث الحمى التيفودية نتيجة الإصابة بعدوى بكتيريا السالمونيلا عن طريق شرب المياه الملوثة وتناول الطعام الملوث وغير المطهي جيدًا.. 

وتشمل اعراض حمى التيفود الآتي:

  • ارتفاع حرارة الجسم.

  • الإجهاد الشديد وآلام البطن والعضلات.

  • الإمساك أو الإسهال.

تبلغ مدة علاج حمى التيفود بضعة أسابيع عادة بواسطة المضادات الحيوية، وتؤدي الأعراض الشديدة إلى حدوث المضاعفات مثل انتشار العدوى داخل الجسم وحدوث ثقب بالأمعاء، الأمر الذي يستلزم الجراحة العاجلة.

المصادر

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html