ما هي اعراض الربو

ما هي اعراض الربو
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/04/24 عدد المشاهدات : 294

محتويات

  • اعراض الربو
  • الأزمة التنفسية الحادة
  • مضاعفات الربو
  • التشخيص
  • التعايش مع الأعراض
  • الخلاصة
  • المصادر

الربو أو الأزمة التنفسية "Asthma" هو مرض تنفسي مزمن شائع يحدث بسبب التهاب الشعب الهوائية وضيقها؛ الأمر الذي يؤدي إلى صعوبة خروج الهواء من الرئتين وضيق التنفس.

والربو هو نوع من الحساسية؛ إذ تظهر اعراض الربو عند التعرض لبعض العوامل، مثل: 

  • مثيرات الحساسية كحبوب اللقاح.

  • بذل المجهود وممارسة الرياضة.

  • التدخين.

اعراض الربو

تحدث الأعراض عند التهاب الأغشية المبطنة للشعب الهوائية وتورمها  وتراكم المخاط والسوائل في داخلها؛ وهو ما يؤدي إلى ضيق منفذ الهواء.

وتشمل الأعراض:

  • الكحة، خاصة في المساء نتيجة زيادة تراكم إفرازات مجرى الهواء ليلًا؛ وبالتالي يؤدي إلى صعوبة النوم في الحالات الشديدة.

  • ضيق التنفس وصعوبته وبذل المجهود الزائد خاصة في عملية الزفير.

  • إصدار صوت يشبه الصفير مع التنفس نتيجة ضيق مجرى الهواء.

  • الشعور بالضيق والضغط في الصدر.

كما تُقسّم اعراض الربو إلى عدة مجموعات تبعًا لشدتها وتكرارها كالآتي.

  • الربو الطفيف المتقطع

هو حدوث أعراض بسيطة أقل من مرتين أسبوعيًا، وحدوث الأعراض المسائية أقل من مرتين شهريًا.

  • الربو الطفيف المستمر

هو حدوث الأعراض من ثلاث إلى ست مرات أسبوعيًا وليس أكثر من مرة يوميًا، وتكرار الأعراض في المساء ثلاث أو أربع مرات شهريًا، وتؤثر اعراض الربو في ممارسة الأنشطة اليومية.

  • الربو المتوسط المستمر

هو تكرار الأعراض يوميًا تقريبًا وتؤثر في ممارسة الأنشطة اليومية وتعيق النوم جيدًا، وقد تتكرر الأعراض في المساء أكثر من مرة أسبوعيًا.

  • الربو الشديد المستمر

تحدث فيه الأعراض بصورة مستمرة ليلًا ونهارًا وتؤثر في النشاط اليومي وتسبب الأرق.

الأزمة التنفسية الحادة

قد تستمر اعراض الربو من بضعة دقائق إلى بضعة ساعات ثم تختفي، وفي بعض الحالات تسوء الأعراض ويصاب الشخص بأزمة تنفسية حادة تستدعي العلاج الطارئ في المستشفى.

وتشمل الأعراض:

  • الكحة وضيق التنفس وصعوبته، والشعور بالضغط الشديد في الصدر.

  • عدم القدرة على الكلام أو تناول الطعام أو النوم.

  • سرعة ضربات القلب وتلاحق التنفس (النهجان).

  • شحوب الوجه وتعرقه.

  • الاضطراب والشعور بالدوار الذي قد يصل إلى حد الإغماء.

  • تغير لون الشفاه وأطراف الأصابع إلى الأزرق نتيجة نقص الأكسجين في الدم.

  • فشل العلاجات الموصوفة في تخفيف الأعراض.

في حالة ظهور أعراض الأزمة التنفسية الحادة يجب التوجه فورًا إلى المستشفى لاستقبال العلاج المناسب ومنع تدهور الحالة.

مضاعفات الربو

يمكن السيطرة على اعراض الربو فور التشخيص عن طريق العلاج المناسب ومتابعة الحالة، والتعديل في نمط الحياة وتجنب العوامل التي تسبب ظهور الأعراض قدر الإمكان، وذلك يمنع حدوث المضاعفات.

بينما في حالة إهمال العلاج وعدم الانتظام قد تسوء الأعراض وتحدث المضاعفات الآتية:

  • الشعور بالاجهاد الدائم والانقطاع المتكرر عن العمل أو الدراسة.

  • الإصابة بالقلق والاكتئاب.

  • تكرار حدوث الأزمات التنفسية الحادة الخطيرة التي قد تودي بالحياة.

  • الالتهابات الرئوية المتكررة.

  • مشكلات وتأخر النمو.

التشخيص

يبدأ ظهور اعراض الربو في سن الطفولة في صورة نوبات متكررة، إذ تظهر الأعراض في معظم المصابين قبل سن الخامسة؛ ولذا ننصحك باستشارة الطبيب المختص في حالة ظهور الأعراض على طفلك.

يسأل الطبيب عن الشكوى والأعراض والتاريخ المرضي ووجود أي أمراض حساسية أخرى، مثل: 

  • الإكزيما الجلدية.

  • حساسية الأنف أو العين.

  • الحساسية تجاه بعض الأطعمة.

ثم يجري الطبيب الفحص الطبي ويطلب إجراء بعض الفحوصات الآتية:

  • فحص أكسيد النيتريك:

إذ يتنفس الشخص في جهاز مخصص يقيس نسبة غاز أكسيد النيتريك في الهواء الذي يخرج من الرئتين والذي يوجد نتيجة الالتهابات.

  • فحص مقياس التنفس:

يتنفس الشخص بسرعة وبقوة في جهاز مخصص يقياس مقدار سرعة خروج الهواء وكميته.

  • فحص ذروة جريان الهواء:

يشبه فحص مقياس التنفس ولكن يُجرى باستخدام جهاز أصغر وأبسط يمكن استخدامه في المنزل عدة مرات لتسجيل التغيرات.

قد يصعب إجراء تلك الفحوصات في صغار السن ويعتمد الطبيب في التشخيص على اعراض الربو الموجودة والفحص الدقيق ومعلومات التاريخ المرضي، ويصف علاج مؤقت حتى يكبر الطفل قليلًا ويتمكن من إجراء الفحوصات.

التعايش مع الأعراض

يمكن تعلم التعايش مع الأعراض واتباع بعض النصائح وإرشادات الطبيب واستخدام العلاج بانتظام، ومن ضمن هذه النصائح:

  • الابتعاد عن التدخين.

  • تجنب العوامل التي تثير أعراض الربو وتختلف من مريض لآخر، لذا احرص على مراقبة ظهور الأعراض وتحديد سبب حدوثها، مثل تناول دواء ما أو نوع محدد من الطعام.

  • تناول غذاء صحي متوازن لتقوية المناعة والحفاظ على صحة الجسم وسلامته من العدوى التي تثير الربو.

  • يمكنك أخذ التطعيم السنوي ضد الأنفلونزا وتطعيم الالتهاب الرئوي لتقليل فرص تعرضك للعدوى وظهور الأعراض.

  • يمكنك ممارسة الرياضة المعتدلة مع العلاج المناسب.

  • متابعة المرض بانتظام مع الطبيب المعالج وحمل بخاخة العلاج والأدوية دائمًا خاصة عند السفر أو خلال الطقس البارد.

الخلاصة

الربو هو مرض تنفسي مزمن يحدث بسبب التهاب الشعب الهوائية وضيقها؛ الأمر الذي يؤدي إلى صعوبة خروج الهواء من الرئتين وضيق التنفس.

وهو نوع من الحساسية، إذ تظهر اعراض الربو عند التعرض لبعض العوامل، وتشمل الأعراض:

  • الكحة، خاصة في المساء وصعوبة النوم في الحالات الشديدة.

  • ضيق التنفس وصعوبته وبذل المجهود الزائد خاصة في عملية الزفير.

  • إصدار صوت يشبه الصفير مع التنفس.

  • الشعور بالضيق والضغط في الصدر.

وفي حالة زيادة سوء الأعراض وحدوث الأزمة التنفسية الحادة توجه فورًا إلى المستشفى لاستقبال العلاج المناسب ومنع تدهور الحالة.

المصادر

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html