ما هو مرض روماتيزم القلب

ما هو مرض روماتيزم القلب
بواسطة : دكتورة سارة حسن | آخر تحديث : 2020/05/27 عدد المشاهدات : 262

محتويات

  • مرض روماتيزم القلب
  • أنواع المشاكل التي تحدث في القلب 
  • اعراض روماتيزم القلب 
  • روماتيزم القلب والحمل
  • روماتيزم القلب والزواج
  • هل يشفى مريض روماتيزم القلب
  • تشخيص داء القلب الروماتيزمي
  • علاج روماتيزم القلب 
  • التعايش مع داء القلب الروماتيزمي
  • الخلاصة 
  • المصادر 

يصاب الأطفال إصابة متكررة بالتهاب بالحلق، ولكن يجب ألا نتعامل معه ببساطة؛ لأنه قد يكون بسبب بعض سلالات البكتيريا التي تؤدي إلى حدوث روماتيزم القلب عند الاطفال  بوصفه إحدى المضاعفات الناتجة عنه. 

مرض روماتيزم القلب

هو مجموعة من الاضطرابات القلبية التي تحدث بعد إصابة الشخص بحمى روماتيزم بالانجليزي (Rheumatic heart disease)؛ نتيجة مهاجمة الجهاز المناعي بالجسم لنوع البكتيريا المسبب للحمى (group A streptococci)، ليس بالضرورة كل من يصاب بالحمى يصاب بروماتيزم القلب؛ فقد تكون الإصابة فترة قصيرة ثم يعود القلب إلى طبيعته أو فترة طويلة وحينها يلزم استخدام علاج مستمر. 

أنواع المشاكل التي تحدث في القلب

أي جزء من أجزاء القلب قد يصاب بالالتهاب الناتج عن حمى الروماتيزم؛ بدءًا من الغلاف الخارجي إلى البطانة الداخلية للقلب ومنها: 

مشاكل في الصمامات القلبية 

وهي الأكثر حدوثًا في الروماتيزم ، وفي الغالب يظهر بعد عدة سنوات من الإصابة بالحمى؛ إذ قد يصاب صمام واحد أو أكثر من صمام، ولكن أكثر الصمامات إصابة هو الصمام التاجي أو الميترالي؛ فيحدث به: 

  • ضيق فتقل كمية الدم الداخل إلى الغرفة القلبية، أو 

  • تَدلٍّ (تدلي) فلا يتمكن من الإغلاق كاملًا، أو

  • ارتجاع؛ فيعود جزء من الدم مرة أخرى في الاتجاه العكسي لمسار الدم الطبيعي؛ ويحدث ذلك نتيجة لوجود تَدلٍّ بالصمام. 

التهاب في الغلاف الخارجي للقلب (pericarditis) 

وهو غلاف يتكون من طبقتين يغلف القلب ويسمح له بسهولة الحركة من دون شعور الإنسان. 

في أغلب الأحيان تكون هذه الحالة بسيطة وتتحسن خلال أيام. 

التهاب في بطانة القلب 

وهو من أخطر الأنواع ويجب علاجه سريعًا؛ إذ إنه يؤدي إلى تكوين جلطات في القلب؛ فيصبح من السهل انتقالها لأي مكان في الجسم. 

إحصار القلب (Heart Block)  

ويحدث فيه اختلاف في كهربية القلب مما يؤثر في سرعة نبض القلب وانتظامه.

اعراض روماتيزم القلب

إذ إن الحمى الروماتيزمية لا تحدث في عمر أقل من 5 سنوات، وفي البالغين أكثر من 25 سنة ونسبة حدوث مشكلات في القلب قرابة 60%؛ فيكون متوسط عمر ظهور الأعراض بين 5-15 سنة، ونسبة حدوثه في النساء إلى الرجال 2:1. 

ولكن لا تختلف اعراض روماتيزم القلب عند النساء عنها في الرجال؛ إذ إنه في أغلب الأحيان تظهر الأعراض على شكل: 

اعراض الحمى الروماتيزمية 

  • ارتفاع في درجة الحرارة. 

  • ألم في المفاصل، ويتميز هذه الألم أنه يصيب المفاصل الكبيرة؛ مثل مفصل الركبة وينتقل بين المفاصل. 

  • احمرار وانتفاخ في المفاصل. 

  • طفح جلدي غير مؤلم مع حافة خشنة. 

  • حركات متشنجة وسريعة.  

  • حركات لاإرادية مضطربة وغير عادية. 

قد تظهر الأعراض الناتجة من تأثر القلب بعد فترة قصيرة من حدوث حمى الروماتيزم أو بعد عدة سنوات. 

علامات روماتيزم القلب عند الكبار 

وهي أعراض تظهر على مدار السنين نتيجة لتأثر الصمامات. و تشبه الأعراض التي تحدث في أي من أمراض القلب ومنها: 

  • ألم في الصدر وعدم راحة. 

  • تسارع دقات القلب. 

  • ضيق في النفس. 

  • الإجهاد أو التعب حتى عند أداء مجهود العادي. 

  • تورم في الساقين والقدمين. 

روماتيزم القلب والحمل

روماتيزم القلب عند الحامل هو أحد المشاكل التي قد تحتاجين مناقشتها مع طبيبك.

وذلك لأنه في أثناء الحمل يزيد حجم الدم 30% مما يؤثر على صمامات القلب. 

ولذلك تحتاجين إلى مناقشة الأمر مع طبيبك لتحديد مقدار تأثرك وتأثر طفلك أثناء الحمل والولادة حيث يختلف التأثير من شخص لأخر.

ولكن نطمئنك أن الروماتيزم في معظم الأوقات لا يؤثر على الحمل.

روماتيزم القلب والزواج

أحد الأسئلة الشائعة هي مدى تأثير الروماتيزم على الحياة الزوجية. حيث أن الروماتيزم لا يؤثر على الحياة الزوجية في معظم الأوقات. 

ولكن قد يحتاج مريض الروماتيزم في بعض الأوقات لبعض الأدوية قبل ممارسة العلاقة. 

ولكن ليس هناك تعارض بين الروماتيزم والزواج.  

هل يشفى مريض روماتيزم القلب

الشفاء يعتمد على مدى تضرر صمامات القلب. حيث أن الضرر الذي يصيب الصمام دائم؛ ولا يمكن إصلاحه إلا بالجراحة، وفي حالة كانت إصابة الصمام بسيطة يمكن الاكتفاء بالعلاج الدوائي.

إذًا روماتيزم القلب لا يشفى تمامًا لكن يمكن السيطرة على المرض والحد من المضاعفات بالالتزام بالعلاج كما يصفه الطبيب بناء على الحالة.

تشخيص داء القلب الروماتيزمي

يعتمد تشخيص روماتيزم القلب في الأساس على التعرف إذا ما كان الشخص قد أصيب بالبكتريا العقدية من قبل أم لا، ويكون ذلك عن طريق استرجاع التاريخ المرضي للشخص، وعمل مسحة من الحلق في حال أصيب بأعراض حمى الروماتيزم مؤخرًا. 

ويفحص الطبيب الشخص عن طريق السماعة الطبية؛ لتحديد إذا ما كان يوجد لغط في القلب). 

وقد يطلب الطبيب بعض الفحوصات ومنها: 

  • رسم القلب. 

  • أشعة عادية على الصدر. 

  • تحليل دم لتحديد وجود عوامل الالتهاب أو أجسام مضادة. 

  • التصوير بأشعة الرنين المغناطيسي للقلب. 

علاج روماتيزم القلب

يتوقف العلاج على تحديد مدى تأثر القلب بالمرض؛ ففي بعض الحالات يكون الصمام تالفًا إلى حد كبير؛ فيحتاج إلى عملية جراحية لاستبداله. 

أما في الحالات الأخرى؛ تستخدم ادوية روماتيزم القلب؛ لتقليل المشكلات التي قد تحدث مثل: 

  • أدوية لتجنب تكون جلطات. 

  • أدوية تنظيم نبض القلب. 

  • مضادات الحيوية تستخدم يوميًّا حتى عمر الثلاثين تقريبًا.  

ولا توجد دراسات علمية تثبت صحة علاج روماتيزم القلب بالاعشاب ، حيث أن الأعشاب ليس لها دور في علاج الروماتيزم.  

التعايش مع داء القلب الروماتيزمي

قد يشعر المريض ببعض الخوف والقلق بعد التشخيص بهذا المرض، ولكنه أمر طبيعي من الأفضل أن يطلب المساعدة من الأشخاص المقربين منه أو من الطبيب المختص للتغلب على هذه المشاعر السلبية. 

ومن المهم أن يتعرف إلى المرض بوضوح أيضًا، وعن طبيعته ويلتزم بالعلاج وخاصة المضادات الحيوية التي تستخدم فترة طويلة. 

الخلاصة

روماتيزم القلب هو مجموعة من الأمراض القلبية تحدث نتيجة لإصابة الشخص بحمى الروماتيزم.

تظهر الأعراض على شكل أعراض حمى الروماتزم؛ مثل ارتفاع درجة الحرارة وأعراض نتيجة إصابة القلب ومنها ألم بالصدر. 

يعتمد العلاج على تحديد مدى تلف القلب؛ أما عن الأدوية فتكون لتقليل المشكلات التي قد تحدث نتيجة للمرض.

 المصادر

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html