ما هو تحليل الكالسيوم

ما هو تحليل الكالسيوم
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/04/05 عدد المشاهدات : 259

محتويات

  • أهمية الكالسيوم
  • أهمية تحليل الكالسيوم
  • دواعي إجراء التحليل
  • أنواع تحليل الكالسيوم
  • تحضيرات التحليل
  • خطوات تحليل الكالسيوم
  • نتيجة التحليل
  • تحليل الكالسيوم وفيتامين" د"
  • الخلاصة
  • المصادر

تحليل الكالسيوم "Calcium test" هو تحليل يستخدم في قياس مستوى الكالسيوم في الدم؛ وتحديد النقص أو الزيادة في نسبته، وتشخيص ،ومتابعة بعض الأمراض.

أهمية الكالسيوم

الكالسيوم من أهم المعادن الموجودة في جسم الإنسان، فهو مركب أساسي لتكوين العظام والأسنان، ومهم لوظائف العضلات والأعصاب وإشارات الخلايا بين بعضها، وانقباض عضلة القلب، كما يساعد فى عملية تجلط الدم عند حدوث الجروح.

الكالسيوم داخل الجسم

يوجد الكالسيوم بكمياتٍ كبيرة داخل الجسم، إذ يُخزن معظمه في العظام، ويُحمل جزء كبير في الدم على بروتين "الألبيومين" ويكون هذا الكالسيوم غير نشط.

أمّا الكالسيوم الحر غير المرتبط بالبروتين في الدم "الكالسيوم المتأيّن" هو الكالسيوم النشط، ويُنظم مستواه في الدم بدقة تحت تأثير عدد من الهرمونات والعوامل.

أهمية تحليل الكالسيوم

تؤدي زيادة أو نقصان نسبة الكالسيوم في الدم إلى مشكلات خطيرة؛ ولذلك يستخدم التحليل لقياس مستواه في الدم وتشخيص هذه المشكلات ومتابعة علاجها.

دواعي إجراء التحليل

  • جزء من الفحص الشامل الروتينيّ.

  • عند ظهور بعض أعراض ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم، مثل: الشعور بالإجهاد، وضعف العضلات، والشعور بالغثيان والقيء، وفقدان الشهية، والإمساك، وآلام البطن، وكثرة التبوّل، وزيادة الإحساس بالعطش.

  • عند ظهور بعض أعراض انخفاض نسبة الكالسيوم في الدم، مثل: تقلصات في البطن والعضلات، وتنميل في الأصابع.

  • أمراض الكلى، التي تسبب انخفاض نسبة الكالسيوم في الدم.

  • اضطرابات الغدة الدرقية والغدد الجار درقيّة.

  • سوء التغذية، وسوء امتصاص الطعام.

  • بعض الأورام.

أنواع تحليل الكالسيوم

  1. تحليل نسبة الكالسيوم الكلّي في الدم:

يستخدم في قياس نسبة الكالسيوم الكليّة في الدم (الكالسيوم المرتبط بالبروتين والكالسيوم المتأيّن)، ويعتبر أسهل من قياس الكالسيوم الحر.

  1. تحليل نسبة الكالسيوم الحر "المتأيّن" في الدم:

 يستخدم في قياس نسبة الكالسيوم الحر في الدم فقط، وهو أكثر دقّة.

  1. تحليل نسبة الكالسيوم في البول:

 يستخدم في قياس نسبة الكالسيوم الذي تتخلص منه الكلى في البول، ويمكن إجراء هذا التحليل في حالات حصوات الجهاز البوليّ.

تحضيرات التحليل

  • لا يحتاج تحليل الكالسيوم للصيام قبله في أغلب الحالات.

  • قد يطلب منك الطبيب التوقّف عن تناول بعض الأدوية قبل إجراء التحليل، مثل: الليثيوم، بعض مدرّات البول، بعض مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم، فيتامين" د" ،  أقراص الكالسيوم، الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الكالسيوم مثل منتجات الألبان.

خطوات تحليل الكالسيوم

  • يسحب الطبيب أو الممرض عينة من الوريد الموجود في منطقة الكوع أو ظهر اليد بعد تعقيمها بالمطهر، وربط حزام مطاطي حول الذراع.

  • ثم يطلب قبض كف اليد عدّة مرات، والتنفس بعمق لزيادة كمية الدم في الوريد وتسهيل سحب العينة.

  • ثم تُزال الإبرة، ويُضغط على موضعها بالقطن جيدًا عدة دقائق لتجنب تجمّع الدم تحت الجلد.

  • إذا حدث هذا التجمع الدموي فسيظهر على شكل كدمة زرقاء تختفى تماماً خلال أسبوعين.

  • تحليل الكالسيوم آمن و لا يستغرق سوى دقائق معدودة، ويمكن أن تشعر ببعض الوخز مكان سحب العينة، أو دوخة خفيفة فترةٍ بسيطة، و إذا لم تكن الأدوات معقّمة فيمكن حدوث التهاب مكان الحقن.

نتيجة التحليل

نسبة الكالسيوم الطبيعية في تحليل الدم:

تتراوح نسبة الكالسيوم الكليّة في الدم في البالغين ما بين 8.5 إلى 10.2 مللى/ديسيلتر، وتختلف النسب الطبيعية باختلاف نوع المختبر.

ارتفاع نتيجة التحليل:

ترتفع نسبة الكالسيوم في الدم عن المستوى الطبيعي في بعض الحالات، أشهرها: 

  • زيادة نشاط الغدد الجار درقيّة وزيادة إفراز هرمون الباراثرمون المسئول عن زيادة نسبة الكالسيوم في الدم.

  • زيادة تناول الكالسيوم في الغذاء.

  • زيادة تناول فيتامين" د".

  • الغدة الدرقية النشطة.

  • بعض الأورام.

  • قصور الغدّة الكظرية (مرض أديسون).

  • تناول بعض الأدوية، مثل: بعض أنواع مدّرات البول، والليثيوم.

انخفاض نتيجة التحليل:

تنخفض نسبة الكالسيوم في بعض الحالات، مثل:

  • مرض لين العظام، ونقص فيتامين" د" في الأطفال أو الكساح في البالغين.

  • الفشل الكلوي.

  • أمراض الكبد.

  • التهاب البنكرياس.

  • سوء امتصاص الغذاء.

  • قصور الغدد الجار درقيّة.

ارتفاع نسبة الكالسيوم في تحليل البول:

ترتفع نسبة الكالسيوم في البول عند وجود نفس أسباب ارتفاع الكالسيوم في الدم، وقد يدل على زيادة احتمالية تكوين الحصوات في الكلى.

تحليل الكالسيوم وفيتامين" د"

فيتامين "د" هو فيتامين هام لتنظيم امتصاص الكالسيوم من الأمعاء، وتكوين العظام، وإفراز الكالسيوم في الكلى. ويجب إيقاف تناول أدوية فيتامين" د" قبل إجراء تحليل الكالسيوم حتى لا تتأثر نتيجة التحليل.

الخلاصة

يستخدم تحليل الكالسيوم في قياس مستوى الكالسيوم في الدم؛ وتحديد النقص أو الزيادة في نسبته، وتشخيص ،ومتابعة بعض الأمراض، ويمكن إجراء التحليل في الدم لقياس نسبة الكالسيوم الكليّة أو قياس نسبة الكالسيوم الحر فقط غير المرتبط بالبروتين، كما يمكن إجراء التحليل في البول.

لا يحتاج التحليل للصيام قبله في أغلب الحالات وقد يطلب منك الطبيب التوقف عن تناول بعض الأدوية قبل إجراء التحليل، مثل:

  • الليثيوم.
  • بعض مدرّات البول.
  • بعض مضادات الحموضة التي تحتوي على الكالسيوم.
  • فيتامين" د".
  • أقراص الكالسيوم.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الكالسيوم مثل منتجات الألبان.

المصادر

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html