ما هو تحليل البروجسترون

ما هو تحليل البروجسترون
بواسطة : رامي شهاب | آخر تحديث : 2020/03/08 عدد المشاهدات : 376

محتويات

  • تحليل البروجسترون
  • متى يتمّ إجراء تحليل البروجسترون
  • نصائح هامة قبل إجراء تحليل البروجسترون
  • كيف يتم إجراء تحليل البروجسترون
  • نتائج تحليل البروجسترون
  • أعراض انخفاض نتائج تحليل البروجسترون عن المعدل الطبيعي
  • نصائح تساعد في الحصول على نتائج طبيعية في تحليل البروجسترون

تحليل البروجسترون

تحليل البروجسترون ( Progesterone test) هو اختبار معملي يستخدم لقياس نسبة هرمون البروجسترون بالدم.

يشارك هرمون البروجسترون في تهيئة الرحم تمهيداً لحدوث الحمل، كذلك يمتدّ دوره أثناء شهور الحمل ليشمل الحفاظ على نموّ الجنين وتطوّره.

هناك العديد من الفوائد الصحيّة الأخرى لهرمون البروجسترون، وتشمل:

  • الوقاية من سرطان الرحم.

  • الحفاظ على بطانة الرحم من أيّ اضطراباتٍ وظيفية.

  • الحفاظ على مستوياتٍ مرتفعة من الكوليسترول الجيّد.

  • حماية الجسم من الأعراض الجانبيّة الفسيولوجيّة التي قد تنشأ عند الوصول إلى مرحلة سنّ اليأس، مثل: الهَبّات الساخنة، والأرق ،وجفاف المهبل.

متى يتمّ إجراء تحليل البروجسترون

يتمّ إجراء اختبار البروجسترون في الحالات التالية:

  • العقم الأَوليّ (عدم حدوث حمل من قبل) أو العقم الثانويّ (عدم القدرة على حدوث الحمل مجدداً بالرغم من وجود أبناء).

  • التحققّ من كفاءة عملية الإباضة (إنتاج المبايض شهرياً بويضةً ناضجة صالحة للإخصاب بواسطة حيوانٍ منويّ لتكوين الجنين).

  • متابعة تطورات الحمل والتحققّ من سلامته.

  • الإشتباه في حدوث إجهاضٍ أو حملٍ خارج الرحم.

  • تشخيص اضطرابات الدورة الشهرية.

  • تشخيص الحمل العنقوديّ.

  • تشخيص سرطان المبيض.

نصائح هامة قبل إجراء تحليل البروجسترون

  • ينبغي إخطار الطبيب بأيّ أدويةٍ هرمونية (خصوصا أقراص منع الحمل) قبل الخضوع للاختبار.

  • نسبة هرمون البروجسترون في حالة حمل التّوائم تكون أعلى مما في حالة حمل جنينٍ واحد.

  • يوجد هرمون البروجسترون بنسبةٍ ضئيلةٍ جداً في الرجال، ويتم إجراء إختبار البروجسترون في حالاتٍ محدودةٍ جداً تتمثّل في اضطراب الغدّة الكَظرية.

كيف يتم إجراء تحليل البروجسترون

يتمّ سحب عينة دمّ من أحد أوردة الذراع بعد تنظيف منطقة إدخال الإبرة فى الجلد ،حيث تتدفقّ العينة داخل أنبوبة متصلة بالإبرة. بعد ذلك يتمّ الضغط على موضع سحب العينة لعدةِ دقائق.

نتائج تحليل البروجسترون

ترتبط المستويات الطبيعية لهرمون البروجسترون بالدم بتطورات الدورة الشهرية، حيث يكون الهرمون في أقل مستوياته في بداية الدورة الشهرية، في حين يكون في أعلى مستوياته بعد أيام من حدوث الإباضة (منتصف الدورة الشهرية).

كذلك تختلف المستويات الطبيعية لهرمون البروجسترون أثناء الحمل ،أو عند الوصول إلى مرحلة سنّ اليأس.

لذا يمكننا تقسيم النتائج الطبيعية لإختبار البروجسترون على النحو التالي:

  • بداية الدورة الشهرية: ≤ 1 نانو جرام لكل مللي.

  • في منتصف الدورة الشهرية: 5-20 نانو جرام لكل مللي.

  • خلال الثلث الأول من الحمل: 11.2-90 نانو جرام لكل مللي.

  • خلال الثلث الأوسط من الحمل: 89.4-25.6 نانو جرام لكل مللي.

  • خلال الثلث الأخير من الحمل: 48.4-42.5 نانو جرام لكل مللي.

  • عند الوصول إلى مرحلة سنّ اليأس: ≤ 1 نانو جرام لكل مللي. 

أسباب إرتفاع نتائج تحليل البروجسترون عن المعدل الطبيعي:

  • الحمل.

  • سرطان المبيض.

  • سرطان الغدّة الكَظرية.

  • تضخّم الغدّة الكَظرية الذي قد ينشأ منذ الولادة.

  • الحمل العنقوديّ.

أسباب إنخفاض نتائج تحليل البروجسترون عن المعدل الطبيعي:

  • وجود خَلَل في عملية الإباضة ،أو عدم حدوث الإباضة من الأساس.

  • عدم نزول الدورة الشهرية بمختلف مسبباتها، ولاسيّما الأسباب المتعلّقة بعملية الإباضة.

  • موت الجنين داخل الرحم.

  • الإجهاض.

  • الحمل خارج الرحم.

أعراض انخفاض نتائج تحليل البروجسترون عن المعدل الطبيعي

  • انخفاض معدّل الخصوبة، وتقلّص فرص حدوث الحمل.

  • اضطرابات الدورة الشهرية.

  • زيادة وزن الجسم.

  • الصداع.

  • الإضطرابات النفسية والعاطفية، مثل  الشعور بالقلق أو الاكتئاب.

  • انخفاض الرغبة الجنسيّة.

نصائح تساعد في الحصول على نتائج طبيعية في تحليل البروجسترون

  • تناول الأطعمة التي تُعزّز من قدرة الجسم على إنتاج البروجسترون، مثل: البروكلي، الملفوف، السبانخ، المكسرات، الموز، الأسماك.

  • الحفاظ على وزن الجسم وفق المعدلات الطبيعية.

  • التخلّص من الضغوط النفسية والعصبية، حيث يتسبّب التوتّر في حثّ الغدّة الكَظرية على تحويل هرمون البروجسترون إلى هرمون الكورتيزول.

  • تجنّب المجهود البدنيّ الزائد.

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html