ما هو احدث علاج للسرطان

ما هو احدث علاج للسرطان
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/05/16

السرطان "Cancer" هو نمو سريع غير طبيعي لبعض خلايا الجسم يؤثر في الأنسجة والأعضاء المحيطة بها، ويستهلك طاقة الجسم، ويعيق وظائفه الطبيعية.

ويسعى العلماء لإيجاد احدث علاج للسرطان، وتُجرى العديد من الأبحاث في هذا المجال باستمرار.

وتشمل أنواع العلاج الموجودة حاليًا:

  • العلاج الوقائي لإزالة بعض الأنسجة قبل تحوّلها إلى سرطان.

  • التدخل الجراحي.

  • العلاج الإشعاعي.

  • العلاج الكيميائي.

  • العلاج الهرموني.

  • العلاج المناعي.

  • العلاج البيولوجي.

احدث علاج للسرطان

يمثّل علاج السرطان تحديًا كبيرًا في العصر الحالي نظرًا لزيادة نسب حدوثه، واختلاف نمط السرطان في كل فردٍ عن الآخر، إذ يحدث السرطان نتيجة التحوّر العشوائي في جينات الخلايا المصابة.

وتركّز العلاجات الحديثة علي تحديد هذه التحوّرات مبكرًا، ومنعها أو القضاء عليها، وتشمل هذه العلاجات التي لا يزال بعضها قيد البحث الآتي:

  • لقاح مفصّل للسرطان 

في بعض أنواع السرطان تتعدّد التحوّرات الجينية في الخلايا السرطانية، مثل: سرطان الرئة أو الأمعاء، ويمكن تحديدها باستخدام بعض الفحوصات الدقيقة .

ثم تُصنّع بعض البروتينات المخصّصة لهذا النوع من التحوّرات، وتُحقن في الجسم لتتجه إلى الخلايا السرطانية، وتعمل على تحفيز مناعة الجسم لمهاجمة السرطان، والقضاء عليه.

لا يعطي هذا العلاج نتيجة جيدة في بعض السرطانات، مثل: سرطان المبايض والبروستاتا، إذ لا يوجد كثير من التحوّرات الجينية في هذه الخلايا السرطانيّة.

  • توجيه خلايا المناعة

يهدف احدث علاج للسرطان إلى القضاء على جميع الخلايا السرطانية دون التأثير على الخلايا الطبيعية المحيطة بها.

في هذا العلاج، تُسحب بعض الخلايا المناعية الخاصّة من جسم المريض، وتُعدّل جيناتها بطرق معينة لتصبح قادرة على مهاجمة الخلايا السرطانية.

ثم يُعاد حقنها في جسم المريض؛ لتقضي على السرطان دون المَساس بالخلايا الطبيعية.

و قد أثبت هذا العلاج نجاحًا كبيرًا عند تجربته على بعض المرضى، ولكن للأسف أدّى إلى بعض المضاعفات، والآثار الجانبية الشديدة في البعض الآخر نظرًا لقوّته؛ ولذلك يستخدم فقط في بعض أنواع سرطان الدم النادرة.

  • استخدام الأحياء الدقيقة

يعيش في جسم الإنسان عديد من البكتيريا النافعة، وتؤدي كثير من الوظائف الهامة، مثل: منع البكتيريا الضارة من التكاثر أو المساهمة في عملية هضم الطعام، وتكوين البراز وغيرهم.

ويمكن استخدام هذه البكتيريا في تحفيز نشاط جهاز المناعة على مهاجمة الخلايا السرطانية، إذ تشبه بعض البروتينات الموجودة في هذه البكتيريا بعض البروتينات الموجودة في السرطان.

  • العلاج الحراري

يؤدي الوصول إلى درجات حرارة معينة إلى تحفيز موت الخلايا الذاتي (انتحار الخلايا)، ويمكن استخدام هذه الطريقة في القضاء على الخلايا السرطانيّة. 

ولكن ما زال هذا النوع من العلاج قيد البحث، ويأمل العلماء التوصل إلى طريقة صحيحة لتطبيقه دون التأثير على خلايا الجسم الطبيعية المحيطة بالسرطان.

  • علاج السرطان بتقنية النانو تكنولوجي 

يمكن استخدام هذه التقنية في استهداف الخلايا السرطانية بواسطة جزيئات دقيقة من بعض المواد، مثل: الذهب والزنك والحديد، ثم رفع درجة حرارتها لقتل الخلايا السرطانية.

ولكن يواجه تنفيذ هذه الفكرة مشكلة، وهي صعوبة رفع درجة حرارة هذه الجزيئات بصورة كافية، بالإضافة إلى سرعة تبريدها بواسطة الجسم.

  • العلاج بالمجال الكهربائي

هو احدث علاج للسرطان يمكن استخدامه في بعض أنواع السرطان العنيفة، إذ يثبّط من تكاثر ونمو الخلايا السرطانية، ويمنع انتشارها في الجسم، كما يعطي نتائج فعّالة مقاربة للعلاج الكيميائي ودون آثار جانبية شديدة.

  • العلاج بالموجات فوق الصوتية المكثفة

الموجات فوق الصوتية هي موجات صوت لا تستطيع أُذن الإنسان التقاطها، ولها العديد من الاستخدامات في الطب، مثل: جهاز الأشعة التليفزيونية (السونار).

ويمكن استخدام هذه الموجات للقضاء على الخلايا السرطانية دون الحاجة إلى التدخل الجراحي أو التعرّض للإشعاع الضار أو العلاج الكيميائي وآثاره الجانبية، ولكن لا يزال هذا العلاج قيد البحث.

  • العلاج الجيني

في هذا العلاج يتم إدخال بعض الجينات التي تثبّط النمو داخل الخلايا السرطانية عن طريق وضع هذه الجينات في أنواع محدّدة من الفيروسات القادرة على إصابة هذه الخلايا بعد معالجتها حتى لا تصيب الخلايا الطبيعية.

احدث العلاجات الدوائية

يستمر البحث والتطوير في العلاج الدوائي لإنتاج احدث علاج للسرطان له فعاليّة أكبر، وآثار جانبية أقل من الأدوية السابقة.

وتشمل بعض الأدوية التي صدّقت عليها هيئة الغذاء والدواء العالمية في عام 2019 لعلاج بعض أنواع السرطان الآتي:

  • دواء أردافيتينيب لعلاج سرطان المثانة البوليّة.

  • دواء تيسينتريك لعلاج بعض أنواع سرطان الرئة والثدي.

  • أدوية أبركسان وبيكراي لعلاج بعض أنواع سرطان الثدي.

  • دواء كيترودا لعلاج السرطان في الرأس والعنق، وغيرهم من أنواع السرطان.

  • دواء بولاتوزوماب لعلاج لمفوما لا هودجكين.

  • دواء روزليتريك لعلاج بعض أنواع السرطان التي تحتوي على جينات محدّدة.

الخلاصة

لا يزال العلماء يحاولون الوصول إلى احدث علاج للسرطان يكون ذا فاعليّة كبيرة، وأقل آثارًا جانبية، وتشمل بعض العلاجات قيد البحث الآتي:

  • اللقاح المفصّل للسرطان.

  • توجيه خلايا المناعة.

  • استخدام الأحياء الدقيقة.

  • العلاج الحراري.

  • العلاج بتقنية النانوتكنولوجي.

  • العلاج بالمجال الكهربائي.

  • العلاج بالموجات فوق الصوتية المكثفة.

  • العلاج الجيني.

المصادر

google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html