علاج السكر بالاعشاب

علاج السكر بالاعشاب
بواسطة : هبة الدعوشي | آخر تحديث : 2020/04/07 عدد المشاهدات : 373

محتويات

  • مرض السكري
  • علاج مرض السكري
  • علاج السكر بالاعشاب
  • تحذيرات
  • الخلاصة
  • المصادر

مرض السكري

مرض السكري (Diabetes Mellitus) هو أحد الأمراض الشائعة جداً بين الناس، وهو يُشير إلى ارتفاع نسبة السكر (الجلوكوز) فى الدم عن المعدلات الطبيعية له؛ ممّا يؤدي إلى ظهور اعراض مرض السكري.

وهذا يعني أن الجسم إمّا أنه لا يُنتج كمية كافية من الإنسولين أو أنه لا يستطيع استخدام الإنسولين بشكلٍ فعّال. ويوجد نوعان رئيسيان لمرض السكري: 

  1. مرض السكري المزمن من النوع الأول (Type I DM).
  2. مرض السكري المزمن من النوع الثاني (Type II DM).

علاج مرض السكري

يتم علاج مرض السكري تبعاً لحالة كل مريض، والأعراض التى لديه والتى يحدّدها الطبيب المُعالج، ونوع مرض السكري هل هو من النوع الأول أم الثانى، ولكن بصورةٍ أساسية، يشمل العلاج :

  • اتّباع نظام غذائي متوازن، واختيار الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن، وتناول الحبوب الكاملة والبقوليات، وتقليل الدهون والنشويات.

  • ممارسة الرياضة بانتظام.

  • تناول الأدوية، إمّا أقراص لتحفيز إفراز الإنسولين من البنكرياس، أو حقن الإنسولين.

  • كما يمكن تناول بعض النباتات الطبيعية التى تساعد في خفض مستوى السكر بالدم خاصةً لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني، والذي يسمى علاج السكر بالاعشاب.

علاج السكر بالاعشاب

يهدف العلاج إلى تحسين وظيفة البنكرياس فى إفراز الإنسولين، وكذلك الحدّ من المضاعفات المحتملة لمرض السكر. وتشمل النباتات التي تستخدم في علاج السكر بالاعشاب الآتي:

  • الصبار، خاصةً صبار التين الشوكي: 

صبار التين الشوكي أو ثماره له فوائد عديدة للجسم، ويساعد على خفض مستوى السكر بالدم، وكذلك خفض مستوى الكولستيرول.

  • الشاي الأخضر: 

يلعب دوراً رئيسياً في إنقاص الوزن، وخفض مستوى السكر بالدم.

  • القرفة:

أثبتت دراسة نُشرت فى عام 2003 عن علاج السكر بالاعشاب أن تناول نصف ملعقة إلى ملعقة من القرفة يومياً يساعد فى تقليل المخاطر المتعلّقة بمرض السكر، ومشاكل القلب والأوعية الدموية. 

  • الحلبة:

فى تجربةٍ أُجريت مجموعة من مرضى السكري من النوع الثانى عند تناولهم لبذور الحلبة المجففة لمدة 8 أسابيع؛ تم ملاحظة انخفاض مستوي السكر فى الدم لديهم، وكذلك تحسن وظائف الكبد.

  • الكاري:

يمكنك استخدام أوراق الكاري بإضافتها إلى الطعام أو عمل منها مشروب؛ حيث أنها تساعد أيضاً في خفض مستوى السكر بالدم.

  • الكركم:

من التوابل المعروفة بخصائصه المضادة للالتهابات، والمضادة للأكسدة والتي ثبتت فاعليّتها في مقاومة مرض السكر، وخفض مستوى الكولستيرول.

  • الكمون:

يساعد الكمون على إنقاص الوزن، وخفض مستوى السكر بالدم .

  • الشمر:

يحتوي نبات الشمر على الأحماض الأمينية، والبوتاسيوم، وفيتامين C ؛ولذلك يساعد الشمر مريض السكر على خفض مستوى السكر بالدم، وتقليل خطر التعرّض لمضاعفاته.

  • الثوم:

من الخضروات المفيدة جداً لصحة الإنسان، ويساعد على تحسين التمثيل الغذائي، وخفض مستوى السكر بالدم.

  • البامية:

تحتوي البامية على مجموعة كبيرة من العناصر الغذائية التي تساعد في علاج مرض السكري، وتنظيم مستويات السكر في الدم.

  • القرع العسلي (اليقطين):

فى دراسةٍ أُجريت على مجموعة من الفئران المصابة بداء السكري وجد أنه عند تناولها نبات اليقطين أدّى ذلك إلى تجديد خلايا البنكرياس التالفة، وتعزيز إفراز الإنسولين في الدم.

  • الريحان:

تناول الريحان بصورة مستمرة يساعد على تنظيم مستوى السكر في الدم، والحدّ من حدوث مضاعفات مرض السكري.

  • التوت البري:

أظهرت دراسة  نُشرت عام 2006 أن مستخلص التوت البري يحتوي على بعض المواد الفعّالة فى خفض مستوى السكر بالدم، وأن لها خصائص تشبه خصائص الإنسولين.

  • الحنظل:

أظهرت مجموعة من الأبحاث احتواء نبات الحنظل على بعض المواد الطبية التى تستخدم فى تركيب العقاقير والآدوية الخاصة بعلاج السمنة، ومرض السكري من النوع الثاني.

  • أوراق التين:

يساعد مغلي ورق التين عند تناوله في الصباح قبل الإفطار على خفض مستوى السكر في الدم.

  • جينسينج:

لوحظ أن تناول مريض السكري للجينسينج من النوع بانكس يساهم في تحسين مستوى السكر في الدم، كما أن له فوائد عديدة للجهاز المناعى، وعلاج الكحة، وتحسين وظائف الرئة والقلب.

  • عشبة حليب الشوك أو الحرشوف البري: 

وجد أن له دوراً هاماً في علاج أمراض الكبد والمرارة، وكذلك تنظيم مستويات السكر بالدم.

تحذيرات

هناك بعض التحذيرات التي يجب مراعتها في حال اللجوء إلى علاج السكر بالاعشاب، وهى: 

  • أولاً و كما أشرنا سابقاً يجب الاستعانة بالطبيب قبل تناول أيّ نوع من الأعشاب، لأنّ بعضها قد يتفاعل مع الأدوية بشكلٍ غير جيد؛ ممّا قد يشكّل خطراً على حياتك. 

  • عند تناولك أيّ نوع من الأعشاب الجديدة يجب عمل فحص لمستوى السكر لديك، على الأقل قياس السكر العشوائي.

  • يجب التأكد من مصدر الأعشاب التى تحصل عليها، وأن تكون عالية الجودة، و ذات رقابة جيدة. 

  • في حالة حدوث بعض الآثار الجانبية أو ظهور أعراض حساسية عند تناولك لأيٍ من الأعشاب، مثل: المغص و اضطراب البطن أو الإسهال أو الصداع أو الحكّة أو الطفح الجلدي، يجب استشارة الطبيب فوراً.

الخلاصة

رغم أن هذه النباتات العلاجية تُستخدم بصورةٍ كبيرة فى الطب الهندي إلا أن بعض العلماء الغربيين يشكّكون فى فاعليّة علاج السكر بالاعشاب ، ويتسائلون عن مدى تعارضه مع أدوية السكر المستخدمة وتحديداً الإنسولين.

حتى الآن ما زالت هناك حاجة إلى المزيد من التجارب حتى يتم التحقّق من مدى فاعليّة الأعشاب في علاج مرض السكري.

وبناءًا على ذلك؛ فإنه قبل تناولك لأيّ نوعٍ من تلك الأعشاب ، يجب عليك دائمًا مناقشة الأمر مع طبيبك الخاص؛ وذلك للتأكد من أنها آمنة لحالتك، وتحديد الجرعة المناسبة لك.

إذا كانت لديك أيّ أسئلة أخرى حول علاج السكر بالاعشاب يرجى مراجعة الطبيب.

المصادر

Seven herbs and supplements for type 2 diabetes

Natural Remedies for Type 2 Diabetes

Herbal and Natural Therapies

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html