سيلجون اقراص لعلاج السعال

سيلجون اقراص لعلاج السعال
بواسطة : نورهان عبدالمنعم | آخر تحديث : 2020/04/01 عدد المشاهدات : 554

محتويات

  • سيلجون اقراص لعلاج الكحة
  • دواعي استعمال سيلجون اقراص
  • الجرعات المستخدمة
  • بعض التحذيرات عند استعمال سيلجون اقراص
  • بعض الآثار الجانبية لدواء سيلجون اقراص
  • أهم الأسئلة الشائعة عن سيلجون أقراص

سيلجون اقراص لعلاج الكحة

السعال من الأعراض الشائعة المزعجة للأطفال والبالغين، ومن الأدوية الفعالة لعلاج الكحة سيلجون اقراص. 

 تحتوي اقراص سيلجون على مادة بيبزيثات هيدروكلوريد (Pipazethate hydrochloride) التي تهدئ السعال والكحة الجافة عن طريق تثبيط مراكز الكحة فى المخ.

لذلك قد يتوارد فى أذهاننا إذا كان يعمل سيلجون أقراص على مراكز فى المخ؛ هل يوجد له تأثير إدماني أو أعراض انسحاب؟! ..لا ليس له تأثير إدمانى أو أعراض انسحاب، كما تظهر فاعليته سريعًا في غضون 10 إلى 30 دقيقة وتستمر عدّة ساعات.

دواعي استعمال سيلجون اقراص

  • يستخدم سيلجون أقراص لعلاج الكحة الجافة عن طريق تأثيره المركزي بتثبيط مراكز السعال فى المخ، وله تأثير طرفي في المستقبلات العصبية بالجهاز التنفسي.

  • توسيع الشعب الهوائية؛ إذ أن السعال المتكرّر والعنيف يؤدي إلى ضيق الشعب الهوائية.

الجرعات المستخدمة

  • تُؤخذ الجرعة عن طريق الفم.

  • لا يوجد فرق فى تناولها قبل الطعام أو بعده.

جرعة الأطفال أكبر من 12 سنة:

  • تكون الجرعة قرص واحد 3 مرات يوميًّا.

جرعة البالغين:

  • من قرص إلى قرصين 3 مرات يوميًّا.

بعض التحذيرات عند استعمال سيلجون اقراص

  • يجب تجنّب استعماله فى حالة وجود حساسية من المادة الفعّالة أو إحدى مكونات الدواء.

  • قد يسبّب الدواء بعض الدوخة أو الدّوار؛ لذلك يجب تجنب القيادة أو تشغيل الآلات الثقيلة.

بعض الآثار الجانبية لدواء سيلجون اقراص

  • الشعور بالدّوار أو الدوخة.

  • القيء والغثيان.

وهناك بعض الأعراض النادرة، مثل: الأرق، والقلق، واضطرابات النوم أو ظهور بقع حمراء على الجلد مع الحكّة.

وفي حالة ظهور أعراض فرط الحساسية التي تشمل: احمرار الجلد والحكّة، وتورّم الوجه، وصعوبة التنفس؛ يجب التوقف عن الدواء والتوجه لأقرب مستشفى فورًا.

في حال ظهور أيّ عرض جانبي آخر ننصحك باستشارة الطبيب.

أهم الأسئلة الشائعة عن سيلجون أقراص

هل يمكن استخدام سيلجون اقراص فى الحمل أو الرضاعة؟

في الحمل:

لعدم ثبوت الدراسات المؤكّدة عن استخدامه فى الحمل؛ يجب تجنّبه فى الحمل، ولا يُؤخذ إلا بأمر الطبيب.

في الرضاعة:

لا توجد دراسات مؤكّدة عن إفرازه فى حليب الأم، وتأثيره على الرضيع؛ لذلك يجب الحذر وتجنبه خلال فترة الرضاعة.

هل توجد أشكال دوائية أخرى من سيلجون اقراص تحتوى على نفس المادة الفعالة؟ وما جرعتها؟

يوجد أشكال دوائية أخرى، مثل: أقماع(لبوس) والنقط، وتستخدم  للرضّع والأطفال، وتكون جرعتها:

 في حالة الرضّع والأطفال الأقل من سنتين:

النقط: 4 نقط من مرة إلى ثلاث مرات يوميًّا.

اللبوس: نصف لبوسة من مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا.

فى حالة الأطفال من سنتين إلى 6 سنوات:

النقط: 8 نقط ثلاث مرات يوميًا.

اللبوس: لبوسة واحدة من مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا.

أمّا الأطفال من عمر 6 إلى 12 سنة:

النقط: 10 نقط ثلاث مرات.

اللبوس: لبوسة واحدة ثلاث مرات.

هل يوجد بدائل لسيلجون اقراص ؟

لا توجد بدائل تحتوى على المادة الفعّالة نفسها الموجودة فى سيلجون، ولكن قد يوجد أدوية أخرى تُؤخذ للغرض نفسه لتهدئة الكحة منها: سيرينول (cyrinol)، نوتوسيل(notussil)، توسيفان (tussivan-n)، سيناويت (sinawet).

ما خطورة الجرعة الزائدة من سيلجون اقراص ؟

وُجد أن حدوث تسمّم من مادة ببنزيتات نادر، ولكن قد تظهر فى صورة أعراض عصبية، وضيق فى التنفس، واضطراب في ضربات القلب. وفي هذه الأيام يتجه العالم إلى التقليل من استخدام الأدوية التى تؤثر على الجهاز العصبي المركزي.

تنبيه: هذا المقال للتعريف عن الدواء وليس وصفة طبية؛ لذا لا تتناول الدواء دون استشارة الطبيب.

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html