حبوب دوفاستون

حبوب دوفاستون
بواسطة : رضوى اشرف جمال الدين | آخر تحديث : 2020/03/21 عدد المشاهدات : 445

محتويات

  • دواعي استعمال حبوب دوفاستون
  • احتياطات استعمال دوفاستون
  • جرعة وطريقة استخدام دواء دوفاستون
  • استخدام حبوب دوفاستون أثناء فترة الحمل والرضاعة
  • التفاعلات الدوائية مع حبوب دوفاستون
  • الآثار الجانبية لدوفاستون
  • حقيقة استخدام حبوب دوفاستون لتثبيت الحمل
  • استخدام دواء دوفاستون في العلاج باستخدام الهرمونات البديلة

حبوب دوفاستون تحتوي على المادة الفعالة ديدروجسترون، وهذه المادة عبارة عن هرمون مشابه لهرمون البروجسترون الذي ينتجه المبيض.

تعرف الكثير من السيدات حبوب دوفاستون بأنها تُستخدم لتنظيم الدورة الشهرية، ولكن لحبوب دوفاستون استخدامات أخرى سنتعرف عليها خلال هذا المقال.

دواعي استعمال حبوب دوفاستون

  1. التخفيف من آلام الطمث الشديدة.

  2. علاج أعراض انتباذ بطانة الرحم، وهو مرض يسبب نمو خلايا مشابهة لبطانة الرحم خارجه.

  3. علاج العقم الناتج عن انخفاض مستوى هرمون البروجسترون.

  4. تنظيم دورة الطمث.

  5. التخفيف من الأعراض التي تسبق الطمث.

  6. إيقاف نزيف الطمث الشديد.

احتياطات استعمال دوفاستون

يجب استشارة الطبيب عند استعمال حبوب دوفاستون في بعض الحالات منها:

  • وجود حساسية تجاه أي مكون من مكونات الدواء.

  • في حالة استخدام أدوية تحتوي على هرمون الاستروجين.

  • في حالة وجود اكتئاب أو مشاكل في الكبد.

  • في حالة أمراض القلب.

  • في حالة الإصابة بالسكتة الدماغية.

  • في حالة وجود جلطات أو استخدام أدوية مضادة لتخثر الدم مثل الوارفارين.

  • حدوث نزيف بعد استخدام حبوب دوفاستون بفترة أو بعد إيقافها.

  • في حالة تقرر القيام بعملية جراحية، حيث يجب إيقاف دوفاستون قبلها بفترة.

جرعة وطريقة استخدام دواء دوفاستون

يحدد الطبيب الجرعة وطريقة الاستخدام تبعاً لنوع الحالة، ويفضل تناول الدواء في نفس الموعد من كل يوم، ولا يفضل إيقاف الدواء دون استشارة الطبيب.

في حالة نسيان الجرعة لمدة أقل من 12 ساعة تؤخذ فور تذكرها، أما في حالة نسيان الجرعة لمدة أكبر من 12 ساعة فلا تؤخذ وتؤخذ الجرعة التالية لها في موعدها الطبيعي.

استخدام حبوب دوفاستون في أثناء فترة الحمل والرضاعة

  1. يستخدم دوفاستون في أثناء الحمل فقط تحت إشراف الطبيب وإذا كانت الفوائد من استخدامه أعلى من المخاطر.

  2. لا يفضل استخدام دوفاستون في أثناء فترة الرضاعة حيث لا يوجد معلومات كافية عن تأثيره على الطفل.

التفاعلات الدوائية مع حبوب دوفاستون

قد يقلل استخدام بعض الأدوية من تأثير دوفاستون وهو ما يسبب نزيف، من هذه الأدوية:

  • الأدوية المستخدمة لعلاج الصرع مثل الفينوباربيتال والفينيتوين والكاربامازيبين.

  • الانسولين المستخدم لعلاج مرض السكري.

  • الأدوية المستخدمة لعلاج العدوى الفيروسية مثل ريفامبيسين وريفابوتين ونيفيرابين وايفافرنيز.

  • الأدوية العشبية.

الآثار الجانبية لدوفاستون

أشهر الآثار الجانبية لاستخدام حبوب دوفاستون:

  • صداع.

  • غثيان.

  • آلام في الثدي.

  • عدم انتظام الطمث.

يجب استشارة الطبيب فوراً في حالة حدوث أي من الآثار الجانبية التالية:

  • صعوبة في التنفس أو تورم القدم أو الجلد.

  • ألم مفاجئ في الصدر يمتد للذراع؛ فقد يكون هذا دليلًا على حدوث جلطة.

  • صداع حاد؛ فقد يكون الصداع دليلًا على حدوث سكتة دماغية.

  • حدوث أي تغيرات في الثدي او الحلمات.

حقيقة استخدام حبوب دوفاستون لتثبيت الحمل

يلجأ بعض الأطباء إلى وصف حبوب دوفاستون خلال الفترة الأولى من الحمل بهدف تثبيته خاصة في حالة السيدات اللاتي عانين من إجهاض في السابق؛ حيث أثبتت الأبحاث أن هرمون البروجسترون يعمل على تثبيت بطانة الرحم، وهو ما يساعد على نمو الجنين بشكل سليم.

استخدام دواء دوفاستون في العلاج باستخدام الهرمونات البديلة

في فترة انقطاع الطمث بعد سن اليأس تنخفض نسبة هرمون الاستروجين والبروجسترون، الأمر الذي يسبب حدوث بعض الأعراض مثل الآلام المهبلية وزيادة التعرق والهبات الساخنة. يلجأ الأطباء إلى وصف أدوية الهرمونات البديلة للسيدات للتخفيف من هذه الأعراض، وفي أغلب الأحيان تكون عبارة عن أدوية تحتوي على هرمون الاستروجين والبروجسترون.

الجدير بالذكر أيضاً أن العلاج بالهرمونات البديلة يساعد على تقليل خطر حدوث هشاشة عظام نتيجة انخفاض هرمون الاستروجين والبروجسترون.

ختاماً، من أهم الإرشادات أثناء استخدام الأدوية الهرمونية الالتزام بالجرعات بدقة لتجنب حدوث نزيف واستشارة الطبيب قبل إيقاف الدواء.

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html