تعرف على اعراض سرطان الرئة

تعرف على اعراض سرطان الرئة
بواسطة : رامي شهاب | آخر تحديث : 2020/02/25 عدد المشاهدات : 264

محتويات

  • سرطان الرئة
  • اعراض سرطان الرئة
  • مضاعفات سرطان الرئة
  • مراحل سرطان الرئة
  • الخلاصة

سرطان الرئة

يُعتبر سرطان الرئة Lung cancer أحد الأورام السرطانية شائعة الحدوث بين المدخنين، وينشأ نتيجة الانقسام غير الطبيعي لخلايا الرئة؛ إذ تظهر في هذه المرحلة أعراض المرض. بعد ذلك يمتد السرطان إلى العقد الليمفاوية المجاورة ومن ثَم ينتشر في سائر أجزاء الجسم.

يُعد التدخين بنوعَيه السلبي والإيجابي هو العامل الرئيسي المسبب لسرطان الرئة، إلا أن هناك أسباب أخرى قد تتسبب في الإصابة؛ لعل أهمها كثرة التعرض للملوثات والدخان والمواد الكيميائية والإشعاعية الضارة. وأيضًا يلعب العامل الوراثي دورًا في الإصابة بالمرض.

اعراض سرطان الرئة

  • ضيق التنفس: 

ينشأ في حالة ضغط الخلايا السرطانية على القنوات التنفسية، وهو ما يؤدي إلى ضيق مجرى الهواء؛ فنجد أن المريض يعاني من عدم القدرة على التنفس بشكل صحيح، ولا سيما عقب بذل مجهود بدني بسيط.

  • ألم بمناطق الصدر أو الكتفين أو أعلى الظهر: 

ينشأ الألم نتيجة ضغط الخلايا السرطانية أو العقد الليمفاوية المتضخمة على الرئتين أو على الجدار الداخلي للتجويف الصدري.

  • السعال المستمر: 

من المعروف أن السعال ينشأ عادة نتيجة وجود عدوى أو التهاب بالجهاز التنفسي، لكن في حالة استمرار السعال مدة تزيد عن أسبوعين -على الرغم من تلقي العلاج المعتاد لمثل هذه الحالات- فإن هذا يدفعنا إلى الاشتباه في الإصابة بسرطان الرئة.

  • السعال المُدمَّم: 

يُعتبر أحد أكثر اعراض سرطان الرئة شيوعًا وانتشارًا، لذا يمكننا القول أن وجود دم في المخاط الصادر من السعال ولا سيما في حالات السعال المزمن، هو إشارة إلى الإصابة بسرطان الرئة إلى أن يثبت العكس.

  • وجود أصوات تنفسية شاذة: 

حيث يلاحَظ وجود صفير أو أزيز مع حركات الشهيق والزفير، ويعزى سبب ذلك إلى وجود ضيق أو انسداد جزئي بالقنوات التنفسية. كذلك فإن الخلايا السرطانية قد تتسبب في تراكم السوائل على الرئتين، وهو ما يتسبب في هذه الأصوات التنفسية الشاذة.

  • بحة بالصوت لمدة تزيد عن أسبوعين: 

تتسبب الإنفلونزا ونزلات البرد في بحة الصوت، لكن استمرار هذه البحة لمدة تزيد عن أسبوعين تشير إلى الإصابة بالتهاب الأحبال الصوتية أو الإصابة بسرطان الرئة، حيث قد تضغط الكتلة السرطانية على العصب المغذِّي للحنجرة؛ وهو ما يؤدي إلى تغير حدة الصوت أو بحة الصوت.

  • هبوط وزن الجسم: 

إن هبوط وزن الجسم على نحوٍ لافت خلال مدة وجيزة، وخصوصًا إذا كان مصحوبًا بأي من الأعراض سالفة الذكر، يدفعنا إلى الاشتباه بالإصابة بسرطان الرئة، الأمر الذي يستلزم سرعة إجراء الاختبارات التشخيصية للتأكد من التشخيص.

ملحوظة: 

كما هو واضح للعيان، تتسم اعراض سرطان الرئة بأنها أعراض إكلينيكية عامة يمكنها أن تشير إلى العديد من المشكلات الصحية المرتبطة بالرئتين والجهاز التنفسي بشكل عام. 

لكن ما نحن بصدد الإشارة إليه هو أن هذه الأعراض على الرغم من سهولة علاجها إلا أنها لا تستجيب للتدابير العلاجية المعتادة، وهو ما يدفعنا للاشتباه في سرطان الرئة.

مضاعفات سرطان الرئة

تنشأ المضاعفات نتيجة تجاهل اعراض سرطان الرئة دون علاج ظنًّا من المريض أنها مشكلة صحية بسيطة سرعان ما ستزول، أو في حالة عدم الوصول إلى نتيجة تشخيصية صحيحة إلا في مراحل متأخرة من المرض، ومن ثَم عدم اتخاذ التدابير العلاجية (استئصال جراحي، علاج كيماوي، علاج إشعاعي) في الوقت المناسب، وهو ما يتسبب في ظهور المضاعفات التالية:

  • الانصباب الجنبي: يُقصد به تراكم السوائل بكميات كبيرة على الرئتين.

  • الإصابة بالفشل التنفسي: نتيجة تراكم السوائل داخل التجويف الصدري على الرئتين.

  • اتشار السرطان إلى سائر أجزاء الجسم (النقائل): إذ ينتشر عبر الأوعية الليمفاوية أو عبر الدم ليصل إلى أعضاء الجسم الحيوية كالدماغ والكبد والعظام.

  • الوفاة: تحدث الوفاة غالبًا نتيجة الفشل التنفسي أو الفشل الوظيفي لأعضاء الجسم الحيوية عند وصول الخلايا السرطانية إليها.

مراحل سرطان الرئة

تشير مراحل سرطان الرئة إلى مدى انتشار الخلايا السرطانية بالجسم، ويلاحَظ أن اعراض سرطان الرئة تكون أكثر حدة وظهورًا مع تطور مراحل المرض؛ حيث يتم تقسيمها على النحو التالي:

  • المرحلة الأولى: يقتصر وجود الخلايا السرطانية داخل أنسجة الرئة.

  • المرحلة الثانية: ينتشر الورم عبر النقائل إلى الغدد الليمفاوية المجاورة.

  • المرحلة الثالثة: ينتشر الورم عبر النقائل إلى الغدد الليمفاوية البعيدة.

  • المرحلة الرابعة: هي المرحلة الأخيرة والأكثر خطورة؛ إذ ينتشر الورم عبر النقائل إلى الأعضاء الحيوية الهامة بالجسم كالدماغ والكبد والعظام.

الخلاصة

ينشأ سرطان الرئة بفعل عوامل التدخين والوراثة بالإضافة إلى ملوثات الهواء. ويُعَد السعال المُدمَّم هو أكثر اعراض سرطان الرئة شيوعًا، كذلك فإن بحة الصوت أو ألم الصدر أو السعال المزمن قد يشير إلى الإصابة بالمرض، ولا سيما إذا كان مقرونًا بانخفاض مفاجئ في وزن الجسم.

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html