تعرف على احدث علاج لامراض المناعة الذاتية

تعرف على احدث علاج لامراض المناعة الذاتية
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/05/16

أمراض المناعة الذاتية "Autoimmune diseases" هي أمراض يحدث فيها خلل في جهاز مناعة الجسم، إذ تُنتج المناعة أجسام مضادة تهاجم أنسجة الجسم الطبيعية.

وتمثّل هذه الأمراض تحدّيًا في العلاج، لذلك يسعى العلماء باستمرار لإيجاد احدث علاج لامراض المناعة الذاتية يعطي أفضل نتائج، وأقل آثارًا جانبية دون الإضرار بمناعة الجسم الطبيعية.

وتشمل الأمراض المناعية:

ما هو احدث علاج لامراض المناعة الذاتية

تهدف أنواع العلاج القديمة إلى تثبيط المناعة عامةً؛ لتقليل نشاطها غير الطبيعي، ولكن أثبتت الدراسات حديثًا أن الخلل ليس في جميع خلايا المناعة، بل يوجد خلايا طبيعية تدافع عن جسم الإنسان، و خلايا أخرى ضارة بالجسم.

ولذلك تركّز العلاجات الحديثة على تحديد، واستهداف الخلايا الضارة فقط دون التأثير على الخلايا الطبيعية، ومن ضمن هذه العلاجات: العلاج البيولوجي.

ما هو العلاج البيولوجي

هو استخدام الأحياء الدقيقة، مثل: بعض أنواع البكتيريا أو خلايا الجسم أو جزء منها بعد تعديلها لاستهداف خلايا معينة.

والعلاج البيولوجي هو احدث علاج لامراض المناعة الذاتية، والسرطان، وغيرهم من الأمراض.

استخدام العلاج البيولوجي في الأمراض المناعية

تُستخدم أجسام مضادة وحيدة النسيلة لتستهدف نوع واحد فقط من البروتينات يوجد على سطح بعض الخلايا المناعيّة أو استهداف بعض الإنزيمات؛ ممّا يؤدي إلى إيقاف عمل الخلايا الضارة.

كما تُستخدم هذه الأجسام المضادة في منع الخلايا المناعية المسؤولة عن حدوث نوبات المرض المتكررة، مثل: الأمراض المناعية المزمنة في الجهاز الهضمي، مثل داء كرون.

ويستمر العلماء في البحث، وتطوير  هذا النوع من العلاج باستمرار، إذ تكمُن صعوبة علاج الأمراض المناعية في أن الخلايا الضارة منتشرة في الجسم بأكمله، وليست مركّزة في نسيجٍ واحد؛ ولذلك يصعُب تحديدها عن الخلايا المناعية الأخرى.

أحدث الأدوية في علاج الأمراض المناعية

  • الصدفية

دواء كوسنتيكس هو احدث علاج لامراض المناعة الذاتية كالصدفية، و قد أثبت فعاليّة كبيرة في علاج صدفية الجلد، والاظافر، واليدين، والقدمينؤ وفروة الرأس, بالإضافة إلى صدفية التهاب المفاصل.

كما وافقت هيئة الغذاء والدواء العالمية على مستحضر "ديوبري" الموضعي لعلاج صدفية الجلد في البالغين، إذ يقلل من سرعة نمو الجلد في المناطق المصابة، ويمنع تكوين الطبقات القشريّة.

  • مرض التصلب المتعدد

وافقت هيئة الغذاء والدواء في عام 2017 على دواء "أوكريفوس" لعلاج مرض التصلب المتعدد الذي يصيب الجهاز العصبي، ويؤدي إلى تدمير الأعصاب تدريجيًا.

و قد أثبت دواء أوكريفوس فعاليّته في علاج انتكاسات المرض، بالإضافة إلى إبطاء تقدم المرض، وتأخير حدوث المضاعفات.

  • مرض الذئبة الحمراء

منذ أن صدّقت هيئة الغذاء والدواء على دواء "بيليموماب" في عام 2011 لعلاج الذئبة الحمراء لم يتم التوصّل بعد إلى دواء جديد ناجح لعلاج المرض.

ولكن تستمر الأبحاث في هذا المجال لإيجاد علاج ذو فعاليّة أكبر، وآثارًا جانبية أقل، وهناك عدد من الأبحاث الحديثة، والتجارب الدوائيّة الواعدة.

  • التهاب المفاصل الروماتويدي (الروماتيزم)

بعد اكتشاف أول علاج بيولوجي لمرض الروماتيزم، تم اكتشاف وتطوير العديد من الأدوية الأخرى في هذا المجال، وأصبحت الإختيارات المتاحة للعلاج متعددة.

ويتيح هذا التعدّد في الأدوية فرصة جيدة للعلاج؛ إذ توجد دائمًا عدة بدائل في حالة عدم استجابة المريض لنوع معين من الدواء.

وتشمل أحدث الأدوية التي صدّقت عليها هيئة الغذاء والدواء الآتي:

  • دواء "رينفوك".

  • دواء "باريسيتينب".

وتُستخدم هذه العلاجات في الحالات المتوسطة والشديدة من التهابات المفاصل الروماتويدي، وفي حالة عدم الاستجابة للأدوية الأخرى.

الخلاصة

تمثّل أمراض المناعة الذاتية تحديًا كبيرًا؛ إذ أن الخلل يكون في الخلايا المناعيّة للجسم المنتشرة في الدم وجميع الأنسجة؛ ولذلك يصعُب تمييز الخلايا الطبيعية من الخلايا الضارة.

والعلاج البيولوجي هو احدث علاج لامراض المناعة الذاتية ؛ إذ تُستخدم أجسام مضادة وحيدة النسيلة لتستهدف بعض البروتينات أو الإنزيمات المحدّدة؛ ممّا يؤدي إلى إيقاف عمل الخلايا الضارة.

وتشمل الأدوية الحديثة التي صدّقت عليها هيئة الغذاء والدواء العالمية الآتي:

  • دواء كوسنتيكس ومستحضر "ديوبري" لعلاج الصدفية.

  • دواء "أوكريفوس" لعلاج التصلب المتعدد.

  • دواء "بيليموماب" لعلاج الذئبة الحمراء.

  • دواء "رينفوك" ودواء "باريسيتينب" لعلاج الروماتيزم.

المصادر

google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html