تحليل حمى البحر المتوسط وكيفية التشخيص

تحليل حمى البحر المتوسط وكيفية التشخيص
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/04/04 عدد المشاهدات : 371

محتويات

  • التحليل المطلوب للكشف عن حمى البحر المتوسط
  • تشخيص حمى البحر المتوسط
  • التحضير لإجراء تحليل حمى البحر المتوسط
  • خطوات إجراء تحليل حمى البحر الابيض المتوسط
  • حمى البحر المتوسط وسرعة الترسيب
  • ما هو اسم تحليل حمى البحر الابيض المتوسط
  • نتائج تحليل حمى البحر المتوسط
  • الخلاصة
  • المصادر

تحليل حمى البحر المتوسط هو تحليل يستخدم لتشخيص مرض حمى البحر المتوسط (بالإنجليزيّة: Familial Mediterranean Fever)،

وهي مرض وراثي يُتوارث في العائلات يؤدي إلى حدوث نوبات متكررة من ارتفاع درجة حرارة الجسم والتهاب وآلام في البطن والصدر والمفاصل. 

وعُرِفت بهذا الاسم؛ لأنها تنتشر  في الدول الموجودة حول البحر الأبيض المتوسط.

التحليل المطلوب للكشف عن حمى البحر المتوسط

يعتمد الطبيب في تشخيص مرض حمى البحر المتوسط بالأساس على الأعراض ثم يأتي دور التحاليل، وتشمل الأعراض:

  • ارتفاع متكرر في درجة حرارة الجسم.

  • آلام في البطن والصدر قد تكون حادة.

  • آلام المفاصل خصوصا الركبة أو الكاحل.

  • طفح جلدي في القدمين في بعض الحالات.

  • آلام في العضلات خصوصا بعد بذل المجهود.

  • في بعض الحالات النادرة: يحدث التهاب في غشاء التامور الذي يحيط بالقلب أو التهاب الأغشية السحائيَّة أو التهاب العضلات أو التهاب الخصيتين.

تستمر الأعراض عدة أيام ثم تزول دون علاج في كثير من الأحيان، وقد يؤثر تكرار حدوث هذه النوبات كثيرًا على نمو الطفل والإصابة بالداء النشواني.

تشخيص حمى البحر المتوسط

يعتمد الطبيب في تشخيص حمى البحر المتوسط بالأساس على التاريخ المَرضي العائلي والفحص الطبي؛ إذ إن مرض حمَّى البحر المتوسط يتوارث في العائلات..

ولأن الأعراض تتشابه  مع كثير من الأمراض الأخرى التي يصاحبها حدوث التهابات يجد الطبيب صعوبة في تشخيص بعض الحالات..

لذا قد يطلب منك إجراء تحليل حمى البحر المتوسط للتأكد من التشخيص الذي قد يشمل تحاليل الدم، وتحليل بول، وتحليل جينات..

تحليل حمى البحر المتوسط باستخدام تحاليل الدم

  • صورة الدم الكاملة.

  • تحليل سرعة الترسيب.

  • تحليل البروتين المتفاعل C في أثناء حدوث نوبة الالتهاب.

تحليل حمى البحر المتوسط باستخدام تحاليل الدم لا تُشخص المرض؛ إذ تدل فقط أن المريض حالياً يعاني من نوبة التهاب.

تحليل البول

يستخدم في قياس نسبة بروتين "الأميلويد" الذي يدل وجوده على الإصابة بالداء النشواني؛ إذ إنه يحدث نتيجة الالتهابات المتكررة دون علاج مناسب، وقد يؤثر في وظائف أعضاء الجسم خاصة الكلى.

التحضير لإجراء تحليل حمى البحر المتوسط

لا تحتاج هذه التحاليل إلى أي تحضيرات ولا تحتاج إلى الصيام قبلها.

خطوات إجراء تحليل حمى البحر الابيض المتوسط

  • يسحب الطبيب أو الممرض عينة من الوريد الموجود في منطقة الكوع أو ظهر اليد بعد تعقيمها بالمطهر ويربط حزام مطاطي حول الذراع.

  • ثم يطلب قبض كف اليد عدة مرات والتنفس بعمق لزيادة كمية الدم في الوريد وتسهيل سحب العينة.

  • ثم تُزال الإبرة ويُضغط على موضعها بالقطن جيدًا عدة دقائق لتجنب تجمع الدم تحت الجلد.

  • وإذا حدث هذا التجمع الدموي فسيظهر على شكل كدمة زرقاء تختفى تمامًا خلال أسبوعين دون مشكلات.

  • تحليل حمى البحر المتوسط آمن ولا يستغرق سوى دقائق معدودة، فقط قد تشعر ببعض الوخز مكان سحب العينة، أو الشعور بدوخة خفيفة فترة بسيطة، وإذا لم تكن الأدوات معقمة فيمكن حدوث التهاب مكان الحقن.

حمى البحر المتوسط وسرعة الترسيب

يُستخدم تحليل سرعة الترسيب في حالة وجود التهاب في الجسم، وتكون نتيجة التحليل مرتفعة في أثناء حدوث نوبات الالتهاب في مرض حمَّى البحر المتوسط، ويُستخدم كذلك في متابعة العلاج وحالة الالتهاب في الجسم.

ما هو اسم تحليل حمى البحر الابيض المتوسط

اسم تحليل حمى البحر المتوسط بالانجليزي "FMF DNA"، وتُشخص الإصابة بمرض حمَّى البحر المتوسط في الأغلب عن طريق الفحص الطبي والتاريخ المرضي للطفل وللعائلة..

وقد يطلب الطبيب في بعض الحالات إجراء تحليل حمى البحر المتوسط بالانجليزي "FMF" وهو تحليل جيني لتحديد الخلل الموجود في الجينات.

نتائج تحليل حمى البحر المتوسط

يُستخدم التحليل في مسح جينات الشخص المسئولة عن تكوين بروتين "البيرين" وتحديد نوع الخلل الموجود، ولكن قراءة تحليل حمى البحر المتوسط غير دقيقة تمامًا في بعض الحالات.. 

لذلك يعتمد الطبيب في الأغلب على التاريخ المَرضي والفحص الطبي أكثر من تحليل حمى البحر الابيض المتوسط ..

وفي بعض الحالات تكون قراءة تحليل حمى البحر المتوسط سلبية لعدم القدرة على تحديد الخلل. 

الخلاصة

حمَّى البحر المتوسط مرض وراثي في العائلات يسبب التهابات متكررة في الجسم ويُشخص في الأغلب بالاعتماد على التاريخ المَرضي والفحص الطبي و نتائج تحليل حمى البحر المتوسط في الدم التي تشير إلى حدوث الالتهاب وحدَّته..

وفي بعض الحالات يُجرى تحليل أكثر تخصصا لتحديد نوع الخلل في الجينات، و اسم تحليل حمى البحر المتوسط المتخصص هو "FMF DNA".

ويمكن التعايش مع المرض وتناول بعض الأدوية التي تقلل من حدَّته.

المصادر

  •  

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html