الفوبيا أنواعها وأعراضها وطرق علاجها

الفوبيا أنواعها وأعراضها وطرق علاجها
بواسطة : دكتورة شيماء فهمي عز الدين | آخر تحديث : 2020/07/07 عدد المشاهدات : 321

محتويات

  • ما هي الفوبيا أو الرهاب
  • انواع الفوبيا
  • اسماء انواع الفوبيا
  • أعراض الرهاب
  • علاج الفوبيا
  • الخلاصة
  • المصادر

" أعلم أن الموز لا يمكن أن يؤذيني، لكن لا أعرف لما ينتابني شعور بالخوف كلما رأيته أو شممت رائحته " هكذا قالت إحدى من يعانون الفوبيا.

ما هي الفوبيا أو الرهاب

الرهاب (بالإنجليزية: phobia) هو أحد الاضطرابات النفسية، وأحد أنواع اضطراب القلق، ويأتي في صورة خوف مستمر ومبالغ فيه وغير واقعي من شيء أو شخص أو حيوان أو موقف معين؛ فيحاول المُصاب بالرهاب تجنُّب الشيء الذي يثير خوفه، وإلا فيتحمَّله بقلق شديد وخوف وتوتر.

انواع الفوبيا

هناك مجموعة متنوعة من الأشياء و المواقف التي يمكن للشخص أن يعاني رهاب منها، لكن يوجد 3 أنواع رئيسية، وهي: الرهاب المحدد، والرهاب الاجتماعي، وفوبيا الخلاء.

  • الرهاب الاجتماعي

تشعر بالقلق والخوف عندما تجد نفسك على مرأى ومسمع من الآخرين؟ هل تعاني الرهاب الاجتماعي أم اضطراب القلق الاجتماعي؟ نعم، هناك فرق.

عرَّفت الجمعية الأمريكية للأمراض النفسية الرهاب الاجتماعي بشكلٍ مختلف عن اضطراب القلق الاجتماعي، حيث ذكرت أن الرهاب الاجتماعي هو الخوف الشديد والحرج من القيام ببعض الأنشطة العامة، بحيث يمكن للآخرين مشاهدتهم وانتقادهم أو التعليق عليهم، ومن أمثلة هذه المواقف:

  • الخطابة أو عمل العروض التقديمية في العمل.
  • تناول الطعام في الأماكن المزدحمة.
  • استخدام الحمامات العامة.
  • استخدام وسائل النقل العام.
  • توقيع أسمائهم في الأماكن العامة، مثل: البنوك، ومحلات البقالة...
  • ممارسة الرياضة في الصالات الرياضية أو في الهواء الطلق حيث يتواجد الآخرون

فهذه المواقف المختلفة يمكن أن تُسبِّب لهم القلق والخوف عند القيام بها أو تجعلهم يتجنَّبون التعرُّض لها؛ ممَّا يُسبِّب لهم خسائر ومشاكل اجتماعية.

تتواجد في دعوة عشاء وتخشى أن تُجري محادثة مع الغرباء؟ هل تشعر بالقلق؟ هذا هو الفرق بين اضطراب القلق الاجتماعي والرهاب الاجتماعي.

فالأول يعني الخوف من التحدث أمام الآخرين، أما الثاني فهو الخوف من أن يشاهده الآخرين وأن يعلِّقوا عليه، والآن عادةً ما يُستخدَم التعبيران للدلالة على نفس الشئ إلا أن اضطراب القلق الاجتماعي هو المعنى الأشمل.

  • رهاب الخلاء

يدعونك لحفلٍ لكنك تخشى الذهاب خوفًا من أن ينتابك هلع الشعور بالاحتجاز؟ ربما تعاني رهاب الخلاء، وهو أحد أشهر أنواع الفوبيا التي تجعل المصاب يتجنَّب التواجد في الأماكن العامة والمزدحمة، مثل الحفلات.

عادةً من يعاني فوبيا الخلاء يعاني في الأساس نوبات هلع؛ فيتولد لديه شعور بالخوف من التواجد في الأماكن المزدحمة، حيث يشعر بأنه مُحتجَز، ولن يتمكَّن من النجاة إذا فاجئته نوبة الهلع، ومن أعراضها: الخوف الشديد مع تسارع ضربات القلب، والرعشة، والتعرُّق الزائد.

  • الرهاب المحدد

 هذا النوع هو أكثرهم شيوعًا، ويرتبط بالخوف من شئ معين، كفوبيا العناكب أو فوبيا أطباء الأسنان أو فوبيا الأماكن الضيقة. وهذا النوع له عامل وراثي، فنجد في أفراد العائلة الواحدة أكثر من شخصٍ يعاني من نفس الفوبيا.

اسماء انواع الفوبيا

  • فوبيا الظلام.
  • فوبيا المرتفعات.
  • فوبيا الطيران.
  • فوبيا الألم.
  • فوبيا الدجاج.
  • فوبيا الأماكن العامة.
  • فوبيا الإبر أو الأشياء المدبَّبة.
  • فوبيا ركوب السيارة.
  • فوبيا الخوف من الرجال.
  • فوبيا الاختناق.
  • فوبيا الزهور.
  • فوبيا المجتمع.
  • فوبيا اللمس.
  • رهاب العناكب.
  • رهاب الأرقام.
  • رهاب الرعد والبرق.
  • رهاب عدم النظام.
  • رهاب عدم المثالية.
  • فوبيا الفشل.
  • رهاب الوحدة.
  • رهاب البكتيريا.
  • رهاب الجاذبية.
  • رهاب السلالم أو المنحدرات الشديدة.
  • فوبيا الضفادع والبرمائيات.
  • فوبيا الكتب.
  • فوبيا النباتات.
  • فوبيا القبح.
  • رهاب السخرية والتنمر.
  • رهاب المرايا.
  • رهاب الثلج.
  • فوبيا الألوان.
  • فوبيا الساعات.
  • فوبيا الأماكن المغلقة.
  • فوبيا البهلوانين.
  • رهاب الحواسيب.
  • فوبيا الكلاب.
  • فوبيا الأشجار.
  • فوبيا أطباء الأسنان.
  • رهاب المنازل.
  • رهاب الحوادث.
  • رهاب البيت.
  • فوبيا القطط.
  • فوبيا الحشرات.
  • رهاب المراهقين.
  • فوبيا الخيول.
  • فوبيا الزواج.
  • رهاب مفصل الركبة.
  • فوبيا التحدث أمام الجمهور.
  • رهاب النساء.
  • فوبيا الشمس.
  • رهاب الدم.
  • رهاب الزواحف.
  • رهاب الماء.
  • رهاب المرض.
  • فوبيا الأطباء.
  • فوبيا الحشرات.
  • رهاب اللون الأبيض.
  • رهاب الأعاصير.
  • رهاب الولادة.
  • رهاب الطهي.
  • فوبيا الأشياء الضخمة.
  • رهاب اللون الأسود.
  • رهاب الأشياء الصغيرة.
  • فوبيا الأوساخ والجراثيم.
  • رهاب الموت.
  • فوبيا الليل.
  • رهاب المستشفيات.
  • رهاب زيادة الوزن.
  • رهاب المطر.
  • رهاب الأفاعي.
  • رهاب الطيور.
  • رهاب الورق.
  • رهاب الأطفال.
  • رهاب الحب.
  • فوبيا الفوبيا.
  • رهاب القدمين.
  • رهاب اللحية.
  • رهاب اللون الأرجواني.
  • رهاب الحريق.
  • رهاب الهالوين.
  • رهاب المدرسة.
  • رهاب القمر.
  • فوبيا التقييم الاجتماعي.
  • رهاب النوم.
  • رهاب التكنولوجيا.
  • الخوف من الرعد.
  • فوبيا الثقوب.
  • فوبيا النساء الجميلات.
  • رهاب السحر.
  • رهاب الأجانب.
  • فوبيا الحيوانات.

هذه قائمة تشمل جميع انواع الفوبيا المعروفة حتى الآن، بعض هذه الأنواع يسهل علاجها بتجنُّب التعرُّض لها، والبعض الآخر يصعب تجنُّب التعرُّض لها؛ لذا تحتاج إلى علاج من قِبَل طبيب نفسي.

فبحسب نوع الرهاب تكون الأعراض؛ فمثلًا إذا كنت تعاني فوبيا العناكب يمكن أن تعيش حياة طبيعية خالية نسبيًا من القلق بتجنُّبك التعرُّض للعناكب، وهذا أمرٌ سهل.

أما إذا كنت تعاني فوبيا الأماكن الضيقة، فهذا النوع يمكن أن يؤثر في القيام بمهاماتك اليومية، فتظهر الأعراض عند ركوب المصعد أو استخدام حمام ضيق... وفي حالات أخرى يمكن أن يصل الأمر للتأثير في اختيار الوظيفة، الأمور الحياتية، والقيام ببعض الأنشطة.

أعراض الرهاب

تتعرَّض لموقفٍ ما فيُسبِّب لك خوف وقلق شديد؟ لا تكون الأعراض نفسها في جميع انواع الفوبيا، فالأعراض تختلف من شخصٍ لآخر، ومن نوعٍ لآخر، ففي حالات الرهاب الشديدة يمكن أن تظهر الأعراض بمجرد التفكير في الموقف أو الشيء الذي يُسبِّب له فوبيا.

وتنقسم أعراض الرهاب إلى: جسدية ونفسية.

اعراض الفوبيا الجسدية

  • الشعور بالدُّوخة أو الدوار أو حتى الإغماء.
  • الشعور بالاختناق وضيق التنفس.
  • تسارع ضربات القلب.
  • ألم أو ضيق في الصدر.
  • زيادة التعرُّق.
  • الهبّات الساخنة أو الباردة.
  • الغثيان أو القيء.
  • إحساس بالوخز.
  • الرعشة والارتجاف.

اعراض الفوبيا النفسية

  • الشعور بالانفصال عن الواقع أو الجسد.
  • الخوف من الإغماء.
  • الشعور بالضغط وفقدان السيطرة على الموقف.
  • الخوف من الموت.

وكلما كانت الأعراض أكثر حدَّة، كلما كان المُصاب أكثر عُرضةً لنوبات هلع، وفي هذه الحالة مع عدم استشارة الطبيب يمكن أن تتفاقم الأعراض. إذًا كيف تتخلَّص من الفوبيا ؟

علاج الفوبيا

إذا استطاع من يعاني الرهاب تجنُّب التعرُّض لما يُسبِّب له الخوف، فليس هناك حاجة للعلاج، وهذا ممكن مع بعض أنواع الفوبيا، مثل: فوبيا العناكب، أما إذا كان خوفك من المرتفعات أو من الأماكن المزدحمة، فيمكن أن يؤثِّر ذلك على طريقة معيشتك، وجودة حياتك، وفي هذة الحالة أنت بحاجة إلى علاج.

العلاج ليس نفسه في جميع انواع الفوبيا، فهو يختلف من حالةٍ لأخرى، ومن نوعٍ لآخر، وتشمل طرق علاج الفوبيا :

  • تقنيات المساعدة الذاتية.
  • الاستشارات النفسية.
  • الأدوية.

علاج الرهاب المحدد

العلاج المعرفي السلوكي من أفضل وسائل علاج الفوبيا المحددة وخاصةً تقنية التعديل السلوكي أو العلاج بالتعرُّض، فمن خلالها يتعرَّض المريض تدريجيًا لما يُسبِّب له فوبيا بطريقة تساعد على السيطرة على خوفه والتحكُّم في مشاعره. وقد يصف لك الطبيب بشكل مؤقت أدوية مضادة للقلق.

علاج الرهاب الاجتماعي

يختلف علاج الرهاب الاجتماعي باختلاف شدة الحالة؛ فإذا كنت تعاني أعراض قلق فقط عند إلقاء محاضرة على سبيل المثال، فقد يصف لك الطبيب دواء يُسمَّى حاصرات مستقبلات البيتا، مثل: بروبرانولول تتناوله مباشرةً قبل أدائك للمحاضرة.

تساعد حاصرات مستقبلات البيتا في تخفيف الأعراض الجسدية للقلق من تسارع ضربات القلب أو ارتعاش الأصابع، لكنها لا تفيد في زيادة الانتباه والتركيز للتحدث جيدًا.

وفي حالات أخرى تكون فيها الأعراض أكثر حدَّة، قد يصف الطبيب مضادات الاكتئاب، وأهمها: مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية. ويكون العلاج السلوكي المعرفي بجانب الأدوية فعَّال في كثير من حالات الرهاب الاجتماعي.

علاج رهاب الخلاء

يحتاج هذا النوع من الفوبيا إلى العلاج النفسي وخاصةً العلاج السلوكي المعرفي، والعلاج الدوائي الذي قد يشمل مضادات الاكتئاب والقلق.

الخلاصة

  • الفوبيا هي أحد اضطرابات القلق التي تُسبِّب شعور بالخوف الشديد الذي قد يصل إلى نوبة هلع.
  • وتتعدَّد انواع الفوبيا ، لكنها تنقسم إلى 3 أنواع رئيسية ،وهي: الرهاب المحدد، والرهاب الاجتماعي، ورهاب الخلاء.
  • تشمل طرق العلاج تقنيات المساعدة الذاتية، والأدوية، والعلاج النفسي خاصةً العلاج السلوكي المعرفي.

المصادر

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html