اعراض سلس البول

اعراض سلس البول
بواسطة : هبة الدعوشي | آخر تحديث : 2020/04/29 عدد المشاهدات : 328

محتويات

  • اسباب سلس البول
  • اعراض سلس البول
  • المضاعفات
  • التشخيص
  • علاج سلس البول
  • الخلاصة
  • المصادر

سلس البول Urinary incontinence، هو مرض شائع يصيب الجهاز البولي ويتميز بفقدان السيطرة على المثانة.

تتراوح اعراض سلس البول في شدتها من تسرب قطرات من البول أحيانًا عند السعال أو العطس إلى الرغبة في التبول رغبة مفاجئة وقوية لدرجة أنك لا تستطيع الوصول إلى المرحاض قبل نزول البول، وقد تكون الحالة مزمنة أو مؤقتة حسب سببها.

اسباب سلس البول

على الرغم من أن اعراض سلس البول تحدث في كثير من الأحيان مع تقدم الناس في السن؛ إذ تميل العضلات التي تدعم المثانة إلى الضعف؛ مما قد يؤدي إلى سلس البول لكنه ليس نتيجة حتمية للشيخوخة؛ فقد تكون هناك أسباب أخرى مثل:

  • مشكلات في عضلات قاع الحوض نتيجة الحمل والولادة وبعد عمليات منطقة الحوض مثل استئصال الرحم.

  • البروستاتا المتضخمة عند الرجال فوق سن الـ 50 _60.

  • التهاب البروستاتا.

  • بعض سرطانات الجهاز البولي أو التناسلي. 

  • التهابات المسالك البولية.

  • حصوات الكلى أو المثانة.

  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية؛ مثل أدوية ضغط الدم ومرخيات العضلات والمهدئات وبعض أدوية القلب.

اعراض سلس البول

تختلف الاعراض على حسب نوعه كما يأتي:

  1. سلس البول الإجهادي Stress urinary incontinence 

هذا هو النوع الأكثر شيوعًا من سلس البول؛ خاصة بين النساء اللاتي ولدن أكثر من مرة أو الوصول إلى سن ما بعد انقطاع الطمث.
فتحدث الأعراض في صورة تسرب بعض قطرات البول عند التعرض لضغط جسدي مثل:

  •  السعال أو العطس أو الضحك.

  • الضغط في أثناء التبرز.

  • رفع الأوزان الثقيلة. 

  • ممارسة الرياضة العنيفة.

  1. سلس البول المفاجئ أو الإلحاحي Urge urinary incontinence

يُعرف أيضًا باسم سلس البول نتيجة المثانة مفرطة النشاط، وهذا هو النوع الثاني شيوعًا من سلس البول؛ إذ يحدث تقلص مفاجئ وغير إرادي لعضلات جدار المثانة يتسبب في الرغبة في التبول ولا يمكن إيقافه.
قد تكون الرغبة في التبول ناتجة عن:

  • سبب مؤقت مثل التهابات في مجرى البول. 

  • سبب مزمن مثل اضطراب في الأعصاب أو تلف بها مثل داء السكري.

  1. سلس البول الفيضي Overflow urinary incontinence

هذا أكثر شيوعًا عند الرجال الذين يعانون مشكلات في غدة البروستاتا أو تلف في المثانة أو مشكلات بأعصاب النخاع الشوكي التي تغذي المثانة أو انسداد مجرى البول؛ فلا يمكن للمثانة أن تحتفظ بكمية البول نفسها التي يصنعها الجسم، أو لا يمكن إفراغها بالكامل؛ مما يتسبب في تقطير كميات صغيرة من البول.

  1. سلس البول المختلط Mixed urinary incontinence 

تجتمع فيه كلا من اعراض سلس البول الإجهادي والإلحاحي.

المضاعفات

وتشمل الآتي:

  • مشكلات الجلد: يمكن أن يعاني الشخص المصاب بسلس البول من تقرحات جلدية وطفح جلدي وعدوى بكتيرية أو فطرية لأن الجلد رطب معظم الوقت؛ فيساعد على تكاثر البكتريا، وهذا سيئ لشفاء الجروح في هذه المنطقة أيضًا.

  • التهابات المسالك البولية: في حالة استخدام القسطرة البولية على المدى الطويل؛ فإن ذلك يزيد من خطر الإصابة بالعدوى.

  • سقوط جزء من المهبل أو المثانة: يحدث هذا عادةً بسبب ضعف عضلات قاع الحوض.

  • يمكن أن يؤدي الإحراج إلى انسحاب الأشخاص اجتماعيًّا؛ مما قد يؤدي إلى الاكتئاب. 

التشخيص

  • أولًا - يأخذ الطبيب معلومات كافية عنك وعن الأعراض التي لديك وعن تاريخك المرضي والعائلي

  • ثانيًا - يفحصك في العيادة بالتحديد فحص البطن ومجرى البول والمستقيم في الرجال لتحديد ما إذا كانت غدة البروستات متضخمة أم لا، والمهبل في النساء للتحقق من قوة عضلات قاع الحوض، وقد يطلب الطبيب منك أن تسعل ليتحقق من وجود تسرب قطرات من البول أم لا.

  • ثالثًا - يطلب منك الطبيب بعض التحاليل مثل :

  1. تحليل البول Urinalysis: يُجرَى للتحقق من وجود عدوى في مجرى البول أو التهاب أوأملاح.

  2. فحص الدم Blood test: يمكن تقييم وظائف الكُلى، وكرات الدم البيضاء في حالة الالتهاب.

  3. متابعة المثانة اليومية bladder diary: يسجل الشخص مقدار شربه، ووقت حدوث التبول، وكمية البول التي يُفرَز ، وعدد المرات التي حدث فيها سلس البول.

  4. الموجات فوق الصوتية في الحوض Pelvic US: تساعد في الكشف عن أي مشكلات عضوية في الجهاز البولي أو التناسلي.

  5. اختبار ديناميكية البول Urodynamic testing: يحدد هذا مقدار الضغط الذي يمكن أن تصمد أمامه المثانة والعضلة العاصرة البولية.

  6. أشعة سينية للمثانة باستخدام الصبغة Cystography: لتصوير أي مشكلات عضوية في المثانة ومجرى البول.

  7. تنظير المثانة Cystoscopy: يُدخَّل أنبوب رفيع مع عدسة في نهايته داخل مجرى البول؛ إذ يمكن للطبيب رؤية أي مشكلات في المسالك البولية.

علاج سلس البول

تعتمد خطة العلاج التي يوصي بها الطبيب الخاص بك على أسباب سلس البول وأعراضه، فقد يشمل:

  • الأدوية: تساعد على تقوية العضلة العاصرة للمثانة وارتخاء جدار المثانة مما يسمح لها باستيعاب كمية كافية من البول والتحكم في خروجه.

  • العلاج الجراحي: قد يحتاج الطبيب إلى بعض التدخلات الجراحية لعلاج اعراض سلس البول لديك.

  • إضافة إلى بعض النصائح التي يجب اتباعها لتقليل اعراض سلس البول كالآتي:

  1.  يطلب منك الطبيب القيام ببعض التمارين، مثل تمارين قاع الحوض؛ مما قد يساعد على زيادة التحكم في المثانة.

  2. الحفاظ على أوقات محددة للدخول إلى المرحاض؛ مما يساعد في تدريب المثانة على ذلك وزيادة التحكم فيها.

  3. استخدام الملابس الداخلية القطنية؛ لتجنب التهابات الجلد كما يمكن استخدام بعض الفوط الصحية لامتصاص قطرات البول. 

  4. لا تتعجل في التبول والخروج من الحمام، خذ راحتك الكافية حتى خروج آخر قطرة بول .

  5. الحفاظ على وزنك وتناول غذاء صحي متوازن.

  6. الحد من استهلاك الكافيين والكحول.

  7. تجنب التدخين إذا كنت تدخن.

الخلاصة

سلس البول مرض شائع له عدة أسباب مختلفة، وكذلك أنواع مختلفة، وتعتمد اعراض سلس البول أساسًا على نوعه. 

تحدثنا عن المضاعفات التى يمكن أن تحدث مع هذا المرض سواء كانت مضاعفات عضوية أو نفسية. 

وبيَّنا كذلك المحاور الأساسية للعلاج وبعض النصائح التي يجب عليك الالتزام بها لتساعد على تحسن الحالة.

إذا كان لديك أي أسئلة أخرى عن اعراض سلس البول وعلاجه يُرجى مراجعة الطبيب.

المصادر

Why Am I Experiencing Urinary Incontinence?

Urinary Incontinence: What you need to know

What is Urinary Incontinence?

Urinary incontinence

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html