اعراض سرطان عنق الرحم

اعراض سرطان عنق الرحم
بواسطة : أحمد شريف السيد | آخر تحديث : 2020/04/04 عدد المشاهدات : 623

محتويات

  • سرطان عنق الرحم
  • اعراض سرطان عنق الرحم
  • عوامل الخطر 
  • هل سرطان عنق الرحم خطير
  • مراحل سرطان عنق الرحم 
  •  المضاعفات  
  • التشخيص
  • علاج سرطان عنق الرحم
  • طرق الوقاية من سرطان عنق الرحم
  • الخلاصة
  • المصادر

كان سرطان عنق الرحم من أكثر أورام الجهاز التناسلي الأنثوي شيوعًا، ولكن بعد انتشار الوعي عنه، وانتشار الفحص الدوري؛ قلّت نسبته كثيرًا عن السابق.

اطمئني! اعراض سرطان عنق الرحم مزعجة؛ فعادةً ما تدفع المريضة للذهاب إلى الطبيب سريعاً؛ فيسهُل اكتشافه مبكّرًا وبالتالي علاجه.

سرطان عنق الرحم

يتكون عنق الرحم من 3 أجزاء، وهم: المنطقة الداخلية، والمنطقة الخارجية، ومنطقة انتقالية بينهما. ويظهر السرطان أو ما يعرف بالإنجليزية بـ ( Cervical Cancer ) في المنطقة الانتقالية، ويتراوح سنّ ظهور سرطان عنق الرحم بين 45 – 55 عام.

اعراض سرطان عنق الرحم

 اعراض سرطان عنق الرحم واضحة جداً، وتظهر مبكّرًا؛ لذا ننصحك بالانتباه إليها للتشخيص في مرحلةٍ مبكّرة ممّا يسهّل علاجه. 

وتشترك اعراض سرطان عنق الرحم مع الكثير من أمراض الجهاز التناسلي الأنثوي، مثل :بطانة الرحم المهاجرة ؛لذا لا داعٍ للقلق، فمن الممكن ألا تكوني مصابة به. 

. وتشمل الأعراض :

  • نزيف بعد الجماع، حيث تسقط بعض قطرات الدم؛ نتيجة لمس عنق الرحم. 

  • نزيف مع الفحص المهبلي، أو بعد استخدام الغسول المهبلي. 

  •  نزيف بين الدورات الشهرية: حيث يستمر الدم بعد انتهاء فترة الدورة المعتادة وحتى معاد الدورة التالية.

  • إفرازات لها رائحة نفاذة .

  • تقلّصات أثناء الدورة مختلفة عن التقلصات الطبيعية: حيث تبدأ التقلصات الطبيعية مع بداية نزول الدورة، وتقلّ شدتها مع بداية اليوم الثاني.أمّا التقلصات في حالة سرطان عنق الرحم، فتشتدّ قبل ميعاد الدورة، وتهدأ مع نزولها، وتكون نتيجة احتقان الحوض.

  • ألم أثناء الجماع: نتيجة احتقان الحوض.  

  •  ألم مزمن في الظهر. 

  • إحساس بثقل في الحوض.

  • نزول دم بعد سنٌ اليأس: ونزول دم بعد سن اليأس من الأعراض التي لا ننصح بإهمالها، ويجب استشارة الطبيب حينها، حيث أنه من الأعراض المشتركة مع سرطان الرحم.  

  • فقدان الشهية، وفقدان الوزن في آخر مراحل المرض؛ وذلك بسبب بعض المواد الكيمائية التي تُفرز من الخلايا السرطانيّة والتي تؤثّر على مركز الشهية. 

عوامل الخطر 

أسباب سرطان عنق الرحم الرئيسية غير معروفة؛ لذلك لا تقلقي! فوجود أحد هذه العوامل لديكِ لا يعني بالضرورة الإصابة به.وتشمل:

  • التدخين: يزيد التدخين من احتمالية الإصابة بالمرض؛ لما يحتويه من موادٍ مسرطنة، والتي تزيد من التغيّرات الجينيّة في المنطقة الانتقالية في عنق الرحم. 

  •  فيروس الورم الحليمي: وهو موجود في معظم السيدات؛ لذلك أصبح الاعتقاد أنه السبب مشكوكٌ فيه، ولكنه يُسبّب تغيرات جينيّة على مستوى الخلايا.

  • الأمراض المنتقلة جنسيًا. 

  •  تعدّد العلاقات الجنسية يزيد من احتمالية الإصابة بالمرض. 

  • ضعف المناعة.

هل سرطان عنق الرحم خطير

اطمئني! فسرطان عنق الرحم علاجه سهل وخاصّةً في مراحله الأولى؛ وذلك لأن اعراض سرطان عنق الرحم تكون واضحة، وهو أحد الأورام التي تستجيب جيدًا للعلاج. 

مراحل سرطان عنق الرحم 

سرطان عنق الرحم مثل أيّ نوع سرطان، له أربع مراحل أساسية، وهي:

  • المرحلة الأولى: وفيها يكون السرطان موجود فقط في منطقة عنق الرحم، وهي أكثر مرحلة يُكتشف السرطان فيها، ولها أعلى نسبة شفاء.
  • المرحلة الثانية: وفيها يصل السرطان لجدران الحوض، والنصف الأعلى من المهبل. 
  • المرحلة الثالثة: وفيها يصل السرطان للنصف السفلي من المهبل، ويصل للعقد اللمفاويّة في الحوض.
  • المرحلة الرابعة: يصل الورم للمثانة البوليّة، المستقيم، العظام، الرئة أو المخ.

 المضاعفات  

لا ننصح بإهمال اعراض سرطان عنق الرحم ؛لأنه قد يسبّب مضاعفات خطيرة، مثل: التصاقات الأمعاء وبالتالي انسدادها، والتأثير على احتمالية الحمل، وإصابة المثانة البوليّة، والمستقيم؛ ممّا يؤدّي للإصابة بالناسور.

التشخيص

إذا شكّ الطبيب في إصابتك بسرطان عنق الرحم؛ سيقوم بعدّة خطوات للتأكّد من التشخيص وهي:

  • اختبار لطاخة بابانيكولاو: وهو اختبار يحدّد نوع الخلايا في المنطقة الانتقالية.
  • تحليل الفيروس الحليمي
  • منظار المهبل: وفيه يرى الطبيب عنق الرحم بالميكروسكوب، ويأخذ عينة من المناطق التي يشكّ في إصابتها.
  • فحص المثانة والمستقيم؛ للتأكّد من عدم إصابتهم. 
  • إجراء أشعة على منطقة الصدر، والمخ للتأكّد من عدم إصابتهم.

علاج سرطان عنق الرحم

تختلف أساليب علاج سرطان عنق الرحم؛ لذلك يحدّد طبيبك العلاج المناسب على أساس عدّة عوامل، منها: انتشار الورم، والحالة الصحيّة لكِ.  

وتتمثّل طرق العلاج في:

  • العلاج الجراحي: وهو استئصال الرحم.
  • العلاج الإشعاعي.
  • العلاج الكيماوي.

طرق الوقاية من سرطان عنق الرحم

يمكنّك تجنّب سرطان عنق الرحم بسهولة بعدّة طرق، منها: 

  • إجراء "لطاخة بابا نيكولاو " ( pap smear ) للسيدات بشكلٍ دوري في أوقاتٍ دورية بحسب ما يحدّده الطبيب. 

  • لقاح فيروس الورم الحليمي: وهو لقاح يُعطى للسيدات المعرّضة للإصابة به. 

  • الابتعاد عن التدخين.

  • علاج الأمراض المنتقلة جنسيّاً.

  • عدم إهمال اعراض سرطان عنق الرحم .

الخلاصة

سرطان عنق الرحم هو أحد الأورام التي يمكن تجنّبها بسهولة، وذلك بعدّة طرق، أهمها اجراء اختبار لطاخة بابا نيكولاو.

اعراض سرطان عنق الرحم يمكن اكتشافها بسهولة، وتظهر مع بداية الورم، مثل: نزول دم بعد الجماع، آلام الظهر، ونزول دم بين الدورة والأخرى.

لا تقلقي! فإنّ نسبة الشفاء من سرطان عنق الرحم مرتفعة وخاصّةً في مراحله الأولى، فمَعَ الالتفات لاعراض سرطان عنق الرحم وعدم اهمالها؛ يصبح التشخيص سريع،وتصير نسبة الشفاء مرتفعة.

المصادر

Cervical Cancer

Overview-Cervical cancer

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html