اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ
بواسطة : مريم جلال الدين | آخر تحديث : 2020/03/20 عدد المشاهدات : 340

محتويات

  • اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ
  • المضاعفات
  • تشخيص ارتفاع ضغط الدم المفاجئ
  • الخلاصة

تظهر اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ "Hypertensive crisis" عند ارتفاع الضغط السيستولي (الإنقباضي) فوق 180 ملليمتر زئبقي أو ارتفاع الضغط الدياستولي (الانبساطي) فوق 120 ملليمتر زئبقي.

ارتفاع ضغط الدم المفاجئ هو أحد الحالات الحرجة التي يجب التعامل معها سريعًا قبل حدوث أيّ أضرارٍ دائمة في أعضاء الجسم.

اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

ينقسم ارتفاع ضغط الدم المفاجئ إلى:

  1. ارتفاع ضغط الدم المُلحّ (Hypertensive urgency):

يرتفع ضغط الدم فوق 180/120 دون وجود أعراضٍ لحدوث أيّ أضرار في أعضاء الجسم، أو مضاعفات، وتُستخدم أدوية ذات مفعولٍ سريع؛ للسيطرة على ضغط الدم تدريجيًا.

  1. ارتفاع ضغط الدم الطارئ (Hypertensive emergency):

يرتفع ضغط الدم بشكلٍ حادّ، ويسبّب أضرارًا خطيرة في أعضاء الجسم المختلفة، ويجب تناول العلاج فورًا لخفض ضغط الدم إلى المستوى الآمن، وإيقاف المضاعفات. وتظهر اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ الطارئ كالتالي:

  • تغيّر حالة الوعي، واضطراب الإدراك.

  • النزيف الحادّ من الأنف.

  • الصداع الشديد.

  • صعوبة الرؤية؛ نتيجة تورّم أعصاب العين.

  • التشنجات.

  • آلام حادّة في الصدر تسوء مع الوقت.

  • صعوبة، وضيق التنفس.

  • تورّم، وانتفاخ الجسم.

  • الشعور بالتّوتر الشديد.

  • آلام في الظهر.

  • الشعور بالتنميل، والضعف في الأطراف.

  • الشعور بالغثيان والقيء.

المضاعفات

تحدث المضاعفات في حالة استمرار اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ ، وعدم تناول العلاج سريعًا، وتشمل:

  • النزيف الحادّ في المخ؛ نتيجة تمزّق الأوعية الدموية الدقيقة في المخ، وموت الأنسجة المحيطة بها.

  • فقدان الوعي وعدم الاستجابة.

  • فقدان الذاكرة.

  • فشل القلب (ضعف عضلة القلب، وعدم القدرة على إمداد الجسم بالدم بشكلٍ كافٍ) ،والأزمة القلبيّة (موت جزء من عضلة القلب)؛ نتيجة الانقباض بقوّة لمواجهة الضغط المرتفع في الأوعية الدمويّة، وعدم وجود الوقت الكافي لوصول الدم لتغذيّة عضلة القلب بين الانقباضات.

  • حدوث الأضرار في العين؛ نتيجة تورّم شبكيّة العين، والنزيف الحادّ تحتها؛ ممّا يؤدّي إلى انفصال شبكيّة العين، وموت الأعصاب البصريّة.

  • فشل وظائف الكلى.

  • انفصال، وتمزّق جدار الشريان الأورطي؛ نتيجة شدّة تدفّق تيار الدم بداخله، وقد يؤدّي ذلك إلى آلام فى الصدر والظهر، وحدوث الجلطات، وانسداد الشرايين الفرعيّة أو انفجار الشريان الأورطي، والنزيف الحادّ.

  • تورّم الرئتين، وتجمّع السوائل داخلهما؛ نتيجة زيادة الضغط، بالإضافة إلى فشل عضلة القلب، ويؤدّي ذلك إلى صعوبة دخول الهواء، وخَلَل عملية تبادل الأكسجين وثاني أكسيد الكربون، وفشل عملية التنفس.

  • تؤدّي اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ أثناء الحمل إلى التشنجات الشديدة، وانقباضات الرحم، ونقص كمية الدم والأكسجين التي تصل إلى الجنين، وانفصال المشيمة؛ نتيجة حدوث النزيف؛ ممّا يؤدّي إلى خطر الوفاة.

تشخيص ارتفاع ضغط الدم المفاجئ

يسأل الطبيب عن الأعراض، وجرعات الأدوية، ويستمع إلى التاريخ المرضيّ، ويطلب إجراء الفحوصات التالية للتشخيص وتحديد المضاعفات:

  • قياس ومتابعة ضغط الدم طوال الوقت في كلتا الذراعين.

  • فحص قاع العين؛ لتحديد حالة شبكيّة العين.

  • تحليل الدم والبول؛ لقياس وظائف الكلى، وتشخيص حدوث النزيف، وزلال البول.

  • صورة الدم الكاملة (CBC).

  • الأشعة السينيّة.

  • الأشعة المقطعيّة.

  • الرنين المغناطيسيّ.

  • رسم القلب؛ لتشخيص فشل القلب، والأزمة القلبيّة.

الخلاصة

تظهر اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ في صورة:

  • الصداع الشديد، وتغيّر حالة الوعي، واضطراب الإدراك، والتشنجات، والغيبوبة.

  • النزيف الحادّ من الأنف في بعض الأحيان.

  • صعوبة الرؤية؛ نتيجة تورّم أعصاب العين.

  • آلام حادّة في الصدر والظهر، وصعوبة وضيق التنفس.

وتشمل المضاعفات:

  • النزيف الحادّ في المخ.

  • فقدان الوعي، وفقدان الذاكرة، وعدم الاستجابة.

  • فشل القلب، والأزمة القلبيّة.

  • حدوث الأضرار في العين، وموت الأعصاب البصريّة.

  • فشل وظائف الكلى.

  • انفصال، وتمزّق جدار الشريان الأورطي، وانفجار الشريان الأورطي، والنزيف الحادّ.

  • تورّم الرئتين، وفشل التنفس.

  • اعراض ارتفاع ضغط الدم المفاجئ والمضاعفات أثناء الحمل تشمل: التشنّجات الشديدة، وانقباضات الرحم، ونقص كمية الدم والأكسجين التي تصل إلى الجنين، وانفصال المشيمة، والوفاة.

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html