أفضل طرق علاج القولون العصبي

أفضل طرق علاج القولون العصبي
بواسطة : إبراهيم سيد | آخر تحديث : 2020/09/07 عدد المشاهدات : 243

محتويات

  • القولون العصبي
  • علاج القولون العصبي
  • علاج القولون العصبي النفسي
  • العادات الغذائية
  • أدوية علاج التهاب القولون العصبي
  • علاج القولون العصبي النفسي بالاعشاب
  • نصائح لمرضى القولون العصبي
  • الخلاصة
  • المصادر

يعاني 10 إلى 20% من سكان العالم من القولون العصبي الذي لم يتم اكتشاف سببه المحدَّد بعد، ولكن يمكن علاج القولون العصبي بعدة طرق فعَّالة.

قد تُسبِّب متلازمة القولون العصبي (بالإنجليزية: Irritable bowel syndrom) ألم شديد؛ مما يؤثر على أداء المهام اليومية.

ويكون الأمر أكثر سوءًا في حالة القولون العصبي النفسي؛ وذلك بسبب وجود الأعراض النفسية إلى جانب أعراض الجهاز الهضمي.

القولون العصبي

يعاني المريض أعراض في الجهاز الهضمي دون وجود سبب واضح لها، مثل: الإسهال أو الامساك أو الألم؛ إذ لم يُعرَف بعد سبب معين للمرض.

هناك عدة نظريات تربط ظهور أعراض القولون العصبي بتناول بعض أنواع السكريات، وأخرى تربطه بالمرض النفسي فيما يُعرف بالقولون العصبي النفسي.

علاج القولون العصبي

تشمل طرق علاج القولون العصبي :

  • علاج المشاكل النفسية التي قد تُسبِّب القولون العصبي النفسي.

  • تنظيم العادات الغذائية.

  • أدوية علاج القولون العصبي .

  • أعشاب لعلاج القولون العصبي.

علاج القولون العصبي النفسي

قد لا يعاني مريض القولون العصبي النفسي أي أعراض نفسية، فقط يعاني من وجود أعراض بالجهاز الهضمي.

أثبتت دراسات عديدة فاعلية العلاج النفسي في التخلص من أعراض القولون العصبي؛ إذ أُثبت وجود ما يُدعى بمحور دماغي معوي يربط المخ بالأمعاء، وبذلك تؤثر طريقة التفكير في عمل الجهاز الهضمي.

كيفية التخلص من القولون العصبي النفسي

العلاج السلوكي المعرفي 

يعتمد استخدام العلاج السلوكي المعرفي في علاج القولون العصبي النفسي على العلاقة الثلاثية الوثيقة بين التفكير والمشاعر والسلوك. 

فمن خلال تغيير طريقة التفكير، وتشجيع التفكير الإيجابي يمكن التأثير على المشاعر التي لها دور مهم في التحكم في كيمياء المخ.

يعتمد تغيير طريقة التفكير على محاولة التخلص من التفكير السلبي، مثل تفكيرك أن ألم البطن هو السبب في تعاستك؛ لأن كثرة التفكير قد ينتج عنها تفاقم الأعراض.

مثال آخر وهو التفكير في أسوأ الاحتمالات، كأن تفكر أن  الجميع يعتقد أنك شخص سيء لأنك أصدرت ريح بسبب غازات البطن. تتسبب طريقة التفكير تلك في زيادة التوتر فتزداد الأعراض سوءًا.

العلاج النفسي الديناميكي

تعتمد هذه الطريقة على التحدث مع المريض عن الأعراض والحالة النفسية بعمق، ومحاولة إيجاد العلاقة بينهم. بعض المرضى تحسنت حالتهم بعد ثلاثة أشهر من العلاج.

العادات الغذائية

اتباع نظام غذائي صحي شرط أساسي في علاج القولون العصبي بجانب اتباع نظام علاجي بالأدوية أو العلاج النفسي.

يجب تجنُّب بعض الأطعمة والإكثار من تناول أنواع أخرى للتخلص من الأعراض.

الاكل الذي يضر القولون

  • اللبن

تنتشر معلومة خاطئة أن اللبن مفيد، ويهدئ من أعراض الجهاز الهضمي، ولكنه في الحقيقة مُجهِد للجهاز الهضمي؛ فيُنصح بتناوله بكميات مناسبة وعدم الإسراف فيه.

  • الطعام المقلي.

  • البقوليات.

  • الكافيين.

  • الشيكولاتة.

  • الكحوليات.

  • الثوم والبصل

الثوم والبصل من الاكل الذي يضر القولون ؛ لما قد يسبِّبانه من زيادة غازات البطن.

طعام ينصح به في علاج القولون العصبي

  • الخضروات الغنية بالألياف تساعد في علاج الامساك.

  • البروبيوتيك.

أدوية علاج التهاب القولون العصبي

قد لا يفيدك فقط اتباع عادات غذائية صحية في علاج آلام القولون العصبي، حينها قد يصف لك الطبيب بعض الأدوية التي تساعد في التخلص من الأعراض.

اسماء ادوية علاج القولون العصبي

  • الأدوية المضادة للكولين، مثل: ديسيكلومين، هيوسيامين.

  • مضادات الإسهال، مثل: ديفينوكسيلات، لوبراميد.

  • أدوية مليِّنة لعلاج الإمساك.

  • ميتوكلوبراميد.

علاج القولون العصبي النفسي بالاعشاب

العلاج بالأعشاب أحد طرق علاج القولون العصبي في المنزل بعيدًا عن الأعراض الجانبية للأدوية الكيميائية.

افضل علاج القولون العصبي بالاعشاب 

  • النعناع.

  • البابونج.

  • نبات بكورية.

  • الشمر.

  • الكركم.

  • عشب الدردار الأحمر.

  • نبات الخرشوف.

نصائح لمرضى القولون العصبي

  • تناول وجبات غنية بالخضروات.

  • تجنُّب الأطعمة الغنية بالدهون.

  • تجنُّب شرب كميات كبيرة من الكافيين.

  • تجنُّب الضغط العصبي.

الخلاصة

العلاج النفسي أحد طرق علاج القولون العصبي عن طريق العلاج المعرفي السلوكي أو العلاج النفسي الديناميكي.

تُستخدم الأدوية في التخلص من أعراض القولون العصبي، ويمكن استخدام بعض الأعشاب التي تساعد في تنظيم عملية الهضم وحركة الأمعاء.

المصادر

هل أعجبك المقال؟ نعم لا
google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html google-site-verification: google8dd8c7cf337763da.html